الخميس, 20 سبتمبر 2018

خبر : مواجهات صعبة بالدوري الأوروبي اليوم.. وإشبيلية يسعى للاحتفاظ باللقب

الخميس 16 أبريل 2015 03:01 ص بتوقيت مسقط

مدريد - وكالات

ينتظر إشبيلية حامل اللقب ونابولي وفيورنتينا الإيطاليان اختبارات صعبة في ذهاب الدور ربع النهائي لمسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" لكرة القدم اليوم، حيث يستضيف الأول زينيت الروسي، ويحل الثاني والثالث ضيفين على فولفسبورغ الألماني ودينامو كييف الأوكراني.

واعتمد التوجيه الجزئي في القرعة على غرار ثمن النهائي لتجنب وقوع زينيت سان بطرسبورغ مع أحد الفريقين الأوكرانيين دنيبرو دنيبروبتروفيسك الذي سيحل ضيفاً على كلوب بروج، ودينامو كييف نظراً للأوضاع المتوترة بين البلدين.

ويدخل إشبيلية المباراة بمعنويات عالية بعد التعادل الثمين الذي فرضه على برشلونة 2-2 على ملعب سانشيز بيخوان حيث لم يخسر في 32 مباراة متتالية، لكن المهمة لن تكون سهلة لأن زينيت الذي تأهل على حساب تورينو الإيطالي، وصيف بطل 1992، يعرف الطريق إلى المنصة إذ سبق أن اعتلاها عام 2008.

ويصطدم نابولي، بطل 1989 بقيادة أسطورة الأرجنتين دييغو أرماندو مارادونا، بعقبة فولفسبورغ ثاني الدوري الألماني والوحيد الذي ألحق الهزيمة ببايرن ميونيخ وكانت ثقيلة 4-1 في المرحلة الثامنة عشرة مباشرة بعد العودة من العطلة الشتوية. ويسعى نابولي إلى مواصلة مشواره في المسابقة الوحيدة أمامه لإنقاذ الموسم بعد فقدانه لقب مسابقة الكأس المحلية على يد لاتسيو الأربعاء الماضي.

واستعاد نابولي عافيته الأحد الماضي بفوز كبير على فيورنتينا بثلاثية نظيفة وهو يعول على ترسانته المدججة بالنجوم في مقدمتها الأرجنتيني غونزالو هيغواين والسلوفاكي ماريك هامسيك والبلجيكي درييس مارتنس، للعودة بنتيجة إيجابية على الأقل من خارج القواعد.

وفي الثالثة، لا تختلف حال فيورنتينا عن نابولي، ويسعى بدوره إلى انقاذ موسمه بعد خروجه من دور الأربعة لمسابقة الكأس المحلية التي بلغ مباراتها النهائية العام الماضي، وذلك بالخسارة على أرضه أمام يوفنتوس بثلاثية نظيفة، قبل أن يسقط بالنتيجة ذاتها أمام نابولي في الدوري الأحد الماضي.

ويسعى دينامو كييف الذي قضى على إيفرتون آخر ممثل لإنكلترا بفوز ساحق في الإياب (5-2) بعد أن خسر في الذهاب (1-2)، استغلال المعنويات المهزوزة للاعبي فيورنتينا الذين أقصوا دون عناء كبير مواطنهم روما وصيف البطل محلياً وصاحب المركز الثاني في الترتيب الحالي.

ويحل دنيبرو الحديث العهد في المسابقة ضيفاً على كلوب بروج بعد أن حقق كل منهما مفاجأة كبيرة: الأول على حساب أياكس الهولندي العريق بطل عام 1992، والثاني على حساب بشيكتاش، أحد الأندية الثلاثة الكبرى في تركيا مع غلطة سراي وفنربهتشة.