الثلاثاء, 28 يناير 2020
18 °c

وجهة سياحية مفضلة للأوروبيين شتاء في السلطنة

أكثر من 84 ألف سائح من مختلف الجنسيات يزورون الجبل الأخضر في 6 أشهر

الأحد 08 ديسمبر 2019 08:45 م بتوقيت مسقط

_MG_1352
_MG_1445
_MG_1462
_MG_1500
_MG_1537

 

مسقط - الرؤية

بلغ إجمالي عدد زوار الجبل الأخضر -في الفترة من يناير وحتى يونيو الماضي- 84539 سائحا. وفي يونيو بلغ عددهم 28 ألفا و725 سائحا، وبذلك يكون عدد السياح قد ارتفع مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، حيث بلغ عدد السياح 27 ألفا و161 سائحا. وبلغ عدد السياح العمانيين في الشهر نفسه من العام الجاري 15 ألفا و104 سائحين، فيما بلغ عدد الزوار الخليجيين 1458 سائحا، وعدد الزوار العرب 1397 سائحا، بينما بلغ عدد الأجانب 10 آلاف و766 سائحا.

وأكد مسؤولون ومختصون أن الجبل الأخضر يعد إحدى أهم الوجهات السياحية التي يرتادها السياح في فصل الشتاء، إذ تتوافد عليه من مختلف الجنسيات، خاصة الأوروبيين للاستمتاع بالأجواء اللطيفة والمقومات الطبيعية المتنوعة التي يزخر بها، وللاسترخاء وممارسة السياحة الجيولوجية وسياحة المغامرات.

وقال خليل التوبي مدير إدارة السياحة بمحافظة الداخلية: إنَّ الجبل الأخضر أحد أشهر المزارات السياحية الجبلية في السلطنة، ويقع في ولاية نزوى بمحافظة الداخلية، وهو جزء من سلسلة جبال الحجر. ويشهد الجبل الأخضر حركة سياحية كبيرة في فترة الشتاء، خاصة من الجنسيات الأوروبية، ويتميز بمدرجاته الزراعية البديعة، وأشجاره وثماره الفريدة، وجباله الشاهقة، وتضاريسه المتنوعة، وأوديته الرائعة والتي تشكل منظراً غايه في الجمال، إضافة إلى طقسه المعتدل طول العام.

وأضاف التوبي: تتوافر في الجبل الأخضر مختلف الخدمات السياحية، وتوجد فيه 5 فنادق؛ وهي: فندق الجبل الأخضر، وفندق سحاب، وفندق جراند الجبل الأخضر، وفندق سما، إضافة لمنتجعين 5 نجوم؛ هما: منتجع أليلا ومنتجع أنانتارا، كما يوجد في الجبل شقق فندقية ومجموعة من المطاعم العالمية التي تقدم مختلف الوجبات التي تتناسب مع مختلف الأذواق، إلى جانب العديد من المراكز التجارية والمقاهي ومجموعة من الاستراحات وغيرها.

وأشار التوبي إلى أن وزارة السياحة نفذت مشروع الممشى الجبلي الذي يربط بين مناطق الجبل الأخضر، كما يربط الجبل بعدد من الولايات المختلفة التي تقع على سفح الجبل ويسلكها عشاق المشي وهواة الاستكشاف والمغامرة من مختلف الجنسيات بالإضافة لأبناء البلد. وأوضح أن الجبل الأخضر به عدد من القرى التى تشكل لوحة فنية جميلة صاغتها أيادٍ وأنامل الآباء والأجداد وتوارثها الأبناء والأحفاد، ومنها: قرية سيق ووادي بني حبيب، والشريجة والعين والعيينه والعقر والقشع وسلوت والمصيرة، والمناخر وحيل اليمن، والسوجرة والروس والحليلات والغليل، وعقبة البيوت، والجرير والمعقل، وتتميز هذه القرى بالبيوت القديمة، كما تتميز بوفرة مياهها، وعيونها.

ويؤكد المسؤولون في المنشآت الفندقية زيادة الإقبال على منشآتهم في فصل الشتاء؛ حيث تعد هذه المنشآت واحدة من أبرز وسائل الترفيه في الجبل؛ إذ توفر للسائح متعة تجربة سياحة المغامرات الجبلية، وتنظم العديد من الأنشطة والفعاليات التي من شأنها أن تزيد من إقبال السياح لزيارة الجبل الأخضر علاوة على دورها الرئيسي في إيواء النزلاء.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية