الثلاثاء, 17 سبتمبر 2019
25 °c

بالفديو.. الغربان تهاجم رجلا لمدة ثلاث سنوات!

الأحد 08 سبتمبر 2019 11:09 م بتوقيت مسقط

بالفديو.. الغربان تهاجم رجلا لمدة ثلاث سنوات!

ترجمة- رنا عبدالحكيم

على مدى السنوات الثلاث الماضية، عانى رجل من ولاية مادهيا براديش الهندية من كابوس يومي حقيقي مستوحى من "طيور" ألفريد هيتشكوك في رواياته، ففي كل مرة يخرج من منزله، يتعرض لهجوم شرس من الغربان، ومما يثير الغرابة في النفس أن الطيور كانت تستهدفه هو فقط، على ما ذكر موقع "أوديتي سنترال".

ويقول شيفا كوات، وهو عامل يعمل بالأجر اليومي من قرية سوميلا، إن مشاكله مع الغربان بدأت قبل ثلاث سنوات، بسبب "سوء فهم". ففي أحد الأيام، بينما كان يسير في الشارع، لاحظ وجود فرخ غراب عالقًا في شبكة حديدية، لكن على الرغم من جهوده لمساعدة الطائر الصغير على الهرب، فقد مات بين يديه. وفي الأغلب أن تكون بعض من مجموعات الغربان قد رأت المشهد وافترضت أنه قتل صغارهم، لأنهم كانوا يهاجمونه منذ ذلك الحين. وفي بعض الأحيان يأتون إليه في مجموعات، أو مجرد طائر واحد، لكن كوات يحمل دائمًا عصا معه لصد هجومهم الشرس.

ويضيف شيفا كوات لصحيفة تايمز أوف إنديا: "إذا كان بإمكاني فقط أن أوضح لهم ما حدث، لقد كنت أحاول المساعدة فقط". وأضاف "أنا فقط ألوح بالعصا حولي لإبعادهم. وهم يعتقدون أنني قتلت الفرخ الصغير".

ويوضح كوات أنه لم يأخذ فعلاً هجمات الغربان على محمل الجد حتى أدرك أنه كان الهدف الوحيد الذي استهدفوه. ومع انتشار كلامه عن متاعبه مع الطيور السوداء داخل القرية وحولها، بدأ الناس يتجمعون في منزله كل يوم لمجرد معرفة ما إذا كان سيتعرض للهجوم؛ إذ يجد البعض أنها مسلية، بينما يصف آخرون الاعتداءات بأنها "مفاجئة ومخيفة".

وقال البروفيسور أشوك كومار منجال، خبير سلوك الطيور بجامعة بركات الله في بوبال، إن الغربان لها ذاكرة حادة للغاية وتميل إلى تذكر من أخطأ في حقها. في حين أن فكرتهم عن الانتقام قد لا تكون معقدة مثل فكرتنا، إلا أن لديهم ميلًا موثقًا للقيام بهجمات فردية أو منسقة ضد البشر الذين يسيئون إليهم.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية