الثلاثاء, 17 سبتمبر 2019
25 °c

امرأة نباتية تقاضي جيرانها.. والسبب "تعمد شواء اللحوم"!

السبت 07 سبتمبر 2019 10:43 م بتوقيت مسقط

امرأة نباتية تقاضي جيرانها.. والسبب "تعمد شواء اللحوم"!

ترجمة- رنا عبدالحكيم

اتخذت سيلا كاردين، وهي امرأة نباتية تعيش في مدينة بيرث الأسترالية، خطوة غير مسبوقة عندما رفعت قضية على جيرانها بسبب "تعمدهم" السماح لرائحة اللحوم المشوية والأسماك بالوصول إلى ممتلكاتها، على ما ذكر موقع "أوديتي سنترال".

وتخوض كاردين نزاعا قضائيا مع جيرانها منذ عام 2017، ومؤخرا تقدمت سيلا بطلب إلى المحكمة العليا لغرب أستراليا للحصول على حق الاستئناف الذي تم رفضه أيضا. وتدّعي كاردين أن جيرانها يتعمدون الشواء في الفناء الخلفي لمنزلهم لأنهم كانوا يعلمون أنها لا تستطيع تحمل ذلك بصفتها نباتية. وقالت: "لقد وضعوها (الشواء) هناك حتى أشم رائحة السمك، وكل ما أستطيع شمه هو السمك... لا أستطيع الخروج"، مضيفة أن الضوضاء التي يحدثها أطفال العائلة أثناء لعب كرة السلة يحرمها من الشعور بالراحة.

وتزعم كاردين، وهي معالج تدليك تعيش في ضاحية جيراوهين في بيرث، أن كل ما تطالب به هو العيش في سلام. وبصرف النظر عن رائحة الشواء التي تمنعها من الاستمتاع بفناء منزلها الخلفي، اشتكت المرأة أيضًا من دخان السجائر وصوت الأثاث أثناء تحريكه والأضواء العاكسة والأصوات التي تصدرها الطيور الأليفة.

وقال أحد جيران كاردين، فضل عدم الكشف عن هويته "لقد ثبت أن مطالب كاردين ليست معقولة، وكانت في الواقع على حساب قدرة أصحابها الآخرين على التمتع بحياتهم بطريقة معقولة ومقبولة".

وعلى الرغم من إخفاقاتها الأخيرة في المحكمة، أكدت كاردين بأنها تخطط لمواصلة معركتها القانونية ضد جيرانها.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية