الثلاثاء, 15 أكتوبر 2019
23 °c

"الدعم الحرفي" تبحث اعتماد حزمة متكاملة من برامج الرعاية الحرفية بمختلف المحافظات

الخميس 11 يوليو 2019 08:41 ص بتوقيت مسقط

جانب من الاجتماع
أثناء مناقشة لجنة الدعم
مناقشات مستمرة

مسقط - الرؤية

 

ترأستْ مَعَالي الشيخة عائشة بنت خلفان بن جميّل السيابية رئيسة الهيئة العامة للصناعات الحرفية، صباح أمس، اجتماع لجنة الدعم الحرفي للعام 2019م؛ بهدف مناقشة عدد من المحاور المتعلقة بتنفيذ حزمة من المشاريع المعززة للعمل الحرفي في السلطنة، واشتمل جدول أعمال الاجتماع على دراسة وتقييم الطلبات المقدمة للهيئة بشأن الدعم والرعاية الحرفية من الحرفيين والمستثمرين في القطاع الحرفي المحلي من مختلف محافظات السلطنة، إضافة للبت في عدد من الطلبات المستوفية لاشتراطات، والذي يتضمن حزمة متنوعة من البرامج الخاصة بالدعم النقدي أو التمويل للمعدات والآلات الحديثة المطورة للعمل الحرفي، واعتماد قوائم الحرفيين المستحقين للدعم الحرفي للدفعة الثانية للعام 2019م.

كما تمَّ خلال الاجتماع مناقشة ومتابعة القرارات الصادرة من مجلس إدارة الهيئة العامة للصناعات الحرفية والخاصة بأسس واشتراطات منح برامج الدعم الحرفي؛ وذلك من أجل تنفيذ جميع التوصيات المعتمدة من قبل مجلس إدارة الهيئة، والاطلاع على قوائم الحرفيين الراغبين بالحصول الدعم المتمثل بالمواد الخام المستخدمة بعمليات التصنيع الحرفي للمنتجات المطورة والمبتكرة، كما اعتمدت الهيئة البنية الهيكلية والمؤسسية لمسارات الدعم والرعاية الحرفية، وطرق توظيفها وفق الرؤية المخصصة لها؛ من خلال الوقوف الدائم على الاستخدام الأمثل والسليم لكافة مقدرات وإمكانيات وموارد القطاع الحرفي الوطني.

وقامتْ اللجنة بالمصادقة على محضر الاجتماع الأول للجنة الدعم الحرفي للعام 2019، ومتابعة الإجراءات المتخذة حيال القرارات الصادرة في الاجتماع الأول، إلى جانب عمل تصور لنسب توزيع مبالغ الدعم وفق عدد الحرفيين في كل محافظة، ومناقشة دعم مخرجات تدريب "برنامج كفايات حرفية" بالمواد والأدوات الحرفية اللازمة، وتسعى الهيئة لتحقيق النوعية والكفاءة في مبادرات الدعم الحرفي من خلال التطوير المستمر لشروط استحقاق، ومنح برامج الرعاية الحرفية بما يتواكب مع متطلبات الأسواق المحلية والإقليمية من الحرف العُمانية؛ وذلك في إطار علمي عبر الأخذ بمحصلة الدراسات والأبحاث التي تنفذها الهيئة بشكل دوري ومتواصل.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية