الأربعاء, 20 نوفمبر 2019
29 °c

توافر الأعداد الكافية من رجال الشرطة لتنظيم المرور وتأمين الشواطئ بفرق الإنقاذ

محافظ ظفار يقف على جاهزية الجهات المعنية لاستقبال زوار موسم الخريف

الثلاثاء 09 يوليو 2019 09:01 ص بتوقيت مسقط

محافظ ظفار يقف على جاهزية الجهات المعنية لاستقبال زوار موسم الخريف

صلالة - الرؤية
اجتمَع مَعَالي السيِّد مُحمد بن سلطان بن حمود البوسعيدي وزير الدولة ومحافظ ظفار، أمس، بعدد من أصحاب السعادة المستشارين بالمكتب، إلى جانب عدد من مسؤولي المكتب وممثلي الوزارات والهيئات الحكومية المعنية، وبعض الجهات الأمنية، ومسؤولي الجهات بخدمات القطاع الخاص في المحافظة، بحضور سعادة الشيخ مهنا بن سيف بن سالم اللمكي نائب محافظ ظفار، وسعادة الشيخ سالم بن عوفيت الشنفري رئيس بلدية ظفار.
وهدفَ الاجتماع إلى الوقوف على مدى استعدادات الجهات المعنية بمحافظة ظفار لاستقبال الزوار والسياح خلال موسم الخريف 2019، من خلال توافر الأعداد الكافية من رجال الشرطة المعنيين بتنظيم حركة السير في جميع الطرق الموصلة للمحافظة وتأمين المسطحات الخضراء وتأمين الشواطئ بفرق الإنقاذ والحفاظ على الأمن وسلامة الجميع.
وبحث الاجتماع تعزيز ورفع مستوى الخدمات البلدية في كلِّ المجالات؛ ومنها: جاهزية اللوحات الارشادية للطرق الداخلية، وكذلك الطرق المؤدية للمحافظة عبر ولاية ثمريت، والطريـق الساحلي عبر ولاية شليم، وجزر الحلانيات، وجاهزية مركز البلدية الترفيهي لاستضافة الفعاليات والمناشط المصاحبة للموسم السياحي، وكذلك تجهيز بعض المواقع خارج ولاية صلالة، وفي جانب الخدمات الصحية ومدى الجاهزية في عدد الكادر الطبي والمراكز الصحية والنقاط الصحية ومراكز الطوارئ ومركز القلب، وتوافر الأدوية الكافية ومدى توافر الخدمات الطبية المتنقلة (الإسعاف) على خط أدم-ثمريت وفي المراكز الحدودية.
كما تمَّ استعراض جاهزية أماكن السكن والإقامة من حيث توافرها، ومستوى الخدمة، وقدرتها على استيعاب الزوار، ومدى ضمان توفير كل المواد التموينية في مدينة صلالة وولايات المحافظة التي يحتاج إليها المواطن والسائح ومراقبة أسعارها لمنع الاستغلال، والعمل على توفير مكاتب تأجير السيارات في بعض الولايات مثل ولايتي رخيوت وضلكوت لتسهيل عملية التنقل، والوقوف مع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة ومساعدتها لفتح منافذ تسويقية، ومدى جاهزية شركات الاتصالات وشركات الكهرباء، والطرق المؤدية إلى المواقع السياحية في المحافظة ودعمها بالمعدات لأي طارئ.
وناقشَ الاجتماعُ ضمانَ جاهزية الاستراحات على طريق أدم-ثمريت؛ ومنها: الغابة والغافتين وقتبيت، وتوفير كافة العملات النقدية حسب فئاتها المختلفة، وتوفير خدمات الصراف الآلي في كل أنحاء المحافظة، والأخص المناطق الغربية منها، والتي لا تتوافر بها هذه الخدمة، كما تمَّ التركيز على الحد من الظواهر السلبية؛ ومنها: ظاهرة التسول، والاستخدام السلبي للمركبات من تفحيط، والسرعة الزائدة، وقيام الجهات المختصة بتفاديها.
وفي إطار الرحلات الجوية، أضيفت رحلات جديدة للطيران العماني وطيران السلام خلال الموسم لتستوعب عددَ الزائرين للمحافظة، وأكد معاليه للحضور على حسن الأداء في توفير كل الخدمات وضرورة متابعتها وتقييمها للوصول إلى نتائج مرضية ومعالجة كل ما قد يعيق مستوى الأداء المرجو أولا بأول.
وحثَّ معاليه الجهات الحكومية المختصة على بذل مزيدٍ من الجهد والتنسيق فيما بينها؛ من أجل تقديم أفضل الخدمات للسائحين والمواطنين والمقيمين، ولتخدم الأهداف المراد تحقيقها بالمحافظة خلال الموسم السياحي.

 

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية