الإثنين, 24 يونيو 2019
40 °c

"المرسى" سهرة رمضانية يومية تبحر مع المشاهد في عالم الإبداع

الثلاثاء 28 مايو 2019 05:57 م بتوقيت مسقط

المحررة مع المذيعة
سها الرقيشية
المحررة مع المذيعة

 

الرؤية - مريم البادية

يُسجل البرنامج الجماهيري "المرسى" الذي يُذاع على إذاعة سلطنة عُمان، حضوراً مميزًا، إذ يسلط الضوء على نخبة من أصحاب الإنجازات للوقوف على أعمالهم الإبداعية خلال مسيرة حياتهم، وإبرازها للجمهور.

والبرنامج الذي يُذاع من الأحد إلى الخميس، من التاسعة والنصف إلى الساعة الحادية عشرة، ويقف خلفه مجموعة من الشباب الذين يعملون على إخراجه إخراجا مميزا، بدءاً من المخرج أيمن الحبسي والمذيعة سهى الرقيشية، وعبدالله البلوشي في المتابعة والتنسيق، وكوكبة من المجتهدين في التنفيذ والمتابعة الإخراجية.

وتقول المذيعة سهى الرقيشية إن اختيار اسم البرنامج يستلهم قيمة البحر من حيث الانطلاقة الأولى للإنسان، فهو يبدأ من المرسى ثم يتوغل في عمق البحر ويواجه الكثير من التحديات إلى أن يصل إلى بر الأمان، مشيرا إلى أنَّ البرنامج يسعى لقضاء الوقت الملائم مع الشخصية التي يستضيفها وإبراز أهم محطات حياته. وأضافت أن البرنامج فرصة مناسبة لتسليط الضوء على الإرث البحري العماني، ولذا جاءت أولى حلقاته باستضافة مختصين في التاريخ البحري.

وعبرت الرقيشية عن سعادتها بتقديم البرنامج، وقالت إن أي عمل تقوم به دائمًا ما يترك بصمة في حياتها، ففي هذا البرنامج نقدم كل يوم معلومة جديدة عن الشخصيات المستضافة، ونقدم الإنجازات التي حققتها في الحياة، مشيرة إلى أنَّ الفائدة الحقيقية للبرنامج تتمثل في أن الإنسان مهما كان إبحاره في هذه الحياة فإن الوصول إلى بر الأمان في النهاية ليس بالأمر الهين.

وعن أبرز الأعمال التي قدمتها وارتبطت بها كثيرا، تقول الرقيشية إن برنامج "صباح الشباب" يمثل البداية الحقيقية لمشوارها الإعلامي، الذي كان يبث لمدة 3 ساعات متواصلة، وكانت من المؤسسين لهذا البرنامج، وتولت إعداد حلقاته لمدة 5 سنوات. فيما تقدم الرقيشية حاليًا برنامج "تأملات" الذي حصلت عنه مؤخرا على جائزة الإبداع في مجال التقديم من خلال مسابقة الإجادة الإعلامية. ووجهت الرقيشية الشكر إلى جميع المستمعين معربة عن سعادتها بما يمنحوها من جماهيرية وتقدير لما تقدم من عمل، كما وجهت الشكر إلى جميع العاملين في برنامج "المرسى".

واستضاف برنامج المرسى في حلقة أمس الأول، أحمد بن مهنا الكندي مدير إذاعة القرآن الكريم للحديث عن برنامج مسابقة القرآن الكريم "ورتل" وهي النسخة الأولى من المسابقة وتستهدف الأطفال الناشئة من سن 7 إلى 14. وأوضح الكندي أن البرنامج يستهدف استقطاب هذه الفئة لتلاوة القرآن الكريم والتي انطلقت قبل شهر رمضان الفضيل، ومن المقرر أن تُختتم في نهاية هذا الشهر. ويتمثل الهدف منه في تحفيز هذه الفئة على تلاوة القرآن الكريم التلاوة الصحيحة وتدبره وإذكاء روح التنافس بين الناشئة، وإعداد جيل محب للقرآن الكريم، ووصل عدد المشاركين فيه إلى ما يربو عن 350 متسابقا. واستضاف البرنامج كذلك الدكتور راشد البلوشي عميد كلية الحقوق بجامعة السلطان قابوس، للحديث عن مسيرته العلمية والعملية وخصوصا في مجال القانون وحقوق الإنسان وتمثيله للسلطنة في منظمة التعاون الإنساني. وقال: "بدأت بهذه العضوية في العام المنصرم في الهيئة الدائمة المستقلة لحقوق الإنسان؛ وهي أعلى جهاز مسؤول عن حقوق الإنسان في العالم الإسلامي ويتألف من 56 دولة؛ حيث يتم اختيار 18 دولة بالانتخاب، وكنت أمثل السلطنة في الفترة الأولى التي استمرت لثلاث سنوات ثم أعيد انتخابي مرة أخرى، وترأست الهيئة في العام المنصرم كرئيس للمجموعة العربية وحاليا أعمل كرئيس للهيئة التي ستنتهي مع بداية عام 2020".

فيما قال عدنان بن عبدالله الميمني مقدم المسابقات في برنامج "المرسى" إن البرنامج ثقافي ويستقطب مبدعين في مجالات متعددة، فمن خلال المسابقات المصاحبة لهذا البرنامج نسعى للوصول إلى أكبر شريحة من الجمهور خارج أستوديوهات إذاعة السلطنة. وأضاف أن المسابقة همزة وصل بين الجمهور والأستوديو من خلال اللقاءات المتنوعة وتوزيع القسائم الشرائية.

 

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية