الثلاثاء, 16 يوليو 2019
39 °c

صدور دراسة حول المجتمع العُماني للعلامة الراحل محمد الكندي

الثلاثاء 12 فبراير 2019 08:02 م بتوقيت مسقط

صدور دراسة حول المجتمع العُماني للعلامة الراحل محمد الكندي

مسقط - الرؤية

ضِمن إصدارات الجمعية العُمانية للكتاب والأدباء، أصدرتْ الباحثة الدكتورة أحلام بنت حمود الجهورية كتابًا يتضمن دراسة حول المجتمع العُماني في القرنين (4-5هـ/10-11م)؛ من خلال كتاب "بيان الشرع الجامع للأصل والفرع" للشيخ الفقيه محمد بن إبراهيم الكندي (ت:508هـ/1115م).

وتركِّز الدراسة على رصد وتتبع بعض المظاهر والصور الاجتماعية المتنوعة في المجتمع؛ منها: تصنيففئات المجتمع العُماني بحسب ما أوردته الفتاوى والمسائل الفقهية. والتعرف على أهم القضايا الأسرية والنزاعات المجتمعية، إضافة لتوضيح مكانة المرأة الاجتماعية ودورها الاقتصادي وحضورها العلمي في المجتمع. ورصد صور متنوعة من العادات والتقاليد في المجتمع العُماني في الفترة موضوع الدراسة.

واعتمدتْ الباحثة المنهج التاريخي التحليلي في تقسيم الدراسة تاريخيًّا، وتحليل الفتاوى والمسائل الفقهية؛ من خلال استقراء واحد وسبعين جزءًا من كتاب بيان الشرع. وقُسِّمت الدراسة إلى مقدمة وثلاثة فصول وخاتمة، حيث تناولت المقدمة نبذة عن طبيعة الدراسة وأهميتها وأهدافها وتقسيماتها، وإطارها الزماني والمكاني، والمنهجية المستخدمة فيها. وتناول الفصل الأول حياة وعصر ومكانة الشيخ الفقيه محمد بن إبراهيم الكندي، ومناقشة أهمية كتاب بيان الشرع.

وخُصص الفصل الثالث للحديث عن الأُسرة والمجتمع، وتوضيح مكانة المرأة ودورها، ورصد صور متنوعة من العادات والتقاليد.

يشار إلى أنَّ "بيان الشرع" لأبي عبد الله محمد بن إبراهيم الكندي (ت:508هـ/1115م)، وهو المصدر الرئيس لهذه الدراسة، وهو عبارة عن موسوعة تقع في واحد وسبعين جزءًا، وتتوزع المادة العلمية فيها على أبواب الفقه المختلفة، على هيئة فتاوى ومسائل في مختلف جوانب الحياة التي توضح أنشطة وممارسات الإنسان العُماني في مجتمعه. وتمَّ الرجوع إلى كافة أجزاء الكتاب المطبوعة ما عدا الجزءين السابع عشر والرابع والعشرين؛ وذلك لأنهما مفقودان في الأصل. كما تمَّت الاستعانة بالمصادر الثانوية المختلفة التي أعانت الباحثة على تكامل هذه الدراسة.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية