الإثنين, 19 أغسطس 2019
36 °c

بريطاني يتعافى من السرطان ليدرب كمال الأجسام

الأحد 10 فبراير 2019 05:37 م بتوقيت مسقط

بريطاني يتعافى من السرطان ليدرب كمال الأجسام

 

لندن-وكالات

ألهم آلاف الأشخاص عبر الإنترنت بقدرته على التغلب على مرض السرطان الذي أصيب به مرتين، بالإضافة إلى قدرته في استعاده شكل جسده الذي كاد أن يهزمه السرطان، حسب ما ذكر موقع ذا صن البريطاني.

جيمس كيرسلي، شاب من ولاية تسمانيا بأستراليا، يبلغ من العمر 22 عاما، في فبراير 2014، تم تشخيص إصابته باللوكيميا النخاعية الحادة، حينها خضع لثلاث جولات من العلاج الكيميائي.

وخلال فترة علاجه فقد جيمس عضلاته، لذا قرر على الفور بعد تعافيه وشعوره بالتحسن من المرض أن يذهب لصالة الجيم لاستعاده عضلاته التي فقدها، وخلال هذا الوقت قرر أن يشارك الناس رحلته عن طريق صفحته الخاصة على انستجرام ووصل عدد متابعيه حتى الآن 24 ألف متابع.

في سبتمبر 2015 استطاع جيمس أن ينافس في أول عرض كمال أجسام، لكن بعد 3 أشهر، تم تشخيصه مره أخرى بمرض اللوكيميا، واضطر للخضوع لدورتين أخريين من العلاج الكيميائي القاسي، يليها زرع الخلايا الجذعية لنخاع العظم.

أدى العلاج إلى آثار جانبية شديدة أصابته بالتعب والقئ وآلام العظام، وأصبح غير قادر على ممارسة أي تمرين خلال فترة علاجه المكثفة، لكنه كان يؤمن بالحياة ويحبها ولم يسمح للسرطان بتحطيمه وتحطيم أحلامه وصمم على القتال والفوز على المرض.

وفي يوليو 2016 أعلن جيمس عن تعافيه تماما وأنه بصحة جيدة وأصبح خالي من السرطان لمدة 13 شهرا.

بعد إعلان تعافية قرر مدربو اللياقة البدنية إعادة بناء جسده مجددا، وبفضل تفانيه في التدريب والحياة الصحية، أصبح جميس الآن يدرب نفسه ومدربا للآخرين، وأصبحت قصته بمثابة الإلهام أو الحافز والأمل للمرضى الآخرين.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية