الإثنين, 19 نوفمبر 2018

جامعة السلطان قابوس تفتح باب الترشح للمجلس الاستشاري الطلابي

الأحد 09 سبتمبر 2018 07:06 م بتوقيت مسقط

جامعة السلطان قابوس تفتح باب الترشح للمجلس الاستشاري الطلابي

مسقط - الرؤية

أعلنتْ جامعة السلطان قابوس، أمس الأحد، فتح باب الترشُّح للمجلس الاستشاري الطلابي للفترة الرابعة للعام الأكاديمي (2018/2019). وحول أعمال الدورة الرابعة لانتخابات المجلس، قال البروفيسور عامر بن علي الرواس نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية وخدمة المجتمع رئيس اللجنة الانتخابية للمجلس الاستشاري الطلابي: سعداء بما حققه المجلس في دوراته السابقة من إنجازات، لا سيَّما مشاركة المجلس الاستشاري للطلاب في صياغة السياسات الأكاديمية بالجامعة، وتمثيل الطلاب في المجالس واللجان المختصة. إضافة إلى ما قام به المجلس من دور فاعل في تعزيز الجوانب الخدمية والأنشطة الطلابية التي تمسُّ البيئة الطلابية لجعلها أكثر تحفيزًا للطالب الجامعي.

وأشار إلى أن المجلس الاستشاري الطلابي أصبح أحد العناصر التي تلعب أدوارًا فاعلة في جودة العملية التعليمية والبحثية والخدمية في جامعة السلطان قابوس؛ بما يُقدم من قبل الطلاب من خلال المجلس من آراء وأفكار ومبادرات؛ بهدف تعزيز العملية التعليمية وخلق بيئة مُحفِّزة للطلاب. وهذا يأتي ضمن فلسفة التعليم العالي العالمية الحالية التي تقوم على أساس أن الطلاب أحد أصحاب العلاقة الأساسيين ضمن العملية التعليمية؛ لذا يتوجب أخذ آرائهم لتعزيز جودة البرامج والخدمات، وكلنا أمل في أن تتكلل أعمال الدورة الحالية بالنجاح ومواصلة تحقيق الأهداف المرجوة، وما لمسناه من خلال اجتماعاتنا مع الطلاب يبعث على التفاؤل الكبير في تعزيز أدوار المجلس. ولا يفوتني الإشارة إلى أن المجلس الاستشاري الطلابي حظي بإشادة من قبل مجلس الجامعة لما تحقق من مبادرات في دوراته السابقة وما يسعى المجلس لتحقيقه في المرحلة المقبلة.

وتستمرُّ الانتخابات لمدة أسبوعين؛ إذ يتم بعد الإعلان عن فتح باب الترشح استقبال استمارات الترشح، ثم الدعاية والإعلان والصَّمت الانتخابي وعملية التصويت الإلكتروني، وأخيرًا النتائج، وتقوم عمادة شؤون الطلاب بالإشراف على الانتخابات.

ويضمُّ المجلس الطلابي 17 عضوا يتم انتخابهم سنويًّا من قبل طلاب الجامعة، ويعمل على المساهمة في تطوير الحياة الطلابية من النواحي الأكاديمية والخدمية والأنشطة والمبادرات، كذلك يسعى لتحسين وتطوير العملية التعليمية والبحثية والخدمات المقدمة للطلاب، وتعزيز مبدأ الشفافية والنقد البناء وإبداء الرأي المتزن والمسؤول والالتزام بأدب الحوار لدى الطلبة وتنمية الوعي الذي يجعل من الطالب مواطنا واعيا مُنتِجا خلَّاقا يمارس دوره الإنساني والاجتماعي والخدمي بوعي وتنمية القيم الروحية والمثل الأخلاقية لدى الطالب، والاعتزاز الواعي بالوطن وفكره وتراثه ومُثله وقيمه وتزويد الطلاب بالمقومات الأساسية التي من شأنها أن تؤدِّي لتقوية الشخصية وتنمية روح العمل الاجتماعي، ودعم الأسلوب العلمي في التفكير وتنمية روح الحوار، واحترام الرأي الآخر، ومهارات التواصل.

أيضا يتابع المجلس قضايا الطلاب وتوعيتهم، والمحافظة على منجزاتهم، ويعمل على حل مشكلاتهم ورفع مستوى النشاط الطلابي في مختلف مجالاته العلمية والثقافية والاجتماعية والرياضية والفنية... وغيرها من أوجه النشاط البناء، إلى جانب ترسيخ قيم العمل التطوعي الداعم للمشروعات والأعمال الخيرية التطوعية والأخذ بيد المجيدين من الطلاب، وتهيئة الأجواء المناسبة لهم، بما يخدم دراساتهم وأبحاثهم العلمية الممكنة، كما يرفع المجلس من مستوى الحياة الفكرية والفنية والاجتماعية والرياضية، ويعزز آفاق التواصل وتفعيل قنوات الاتصال بين الطلاب والمسؤولين داخل المؤسسة.

إلى جانب ذلك، يتمثل دور المجلس في دراسة قضايا طلاب المؤسسة والعمل على حلها بالتنسيق مع الجهات المعنية في المؤسسة بما يتوافق مع الأنظمة واللوائح المعمول بها في المؤسسة؛ بحيث يتم رفع التعديلات التي تراها مناسبة لهذا الدليل للتوصية بإقرارها وفق أحكام هذا الدليل، وإعداد التقريريْن المالي والإداري السنوي عن أعمال المجلس، ورفعها إلى المجلس، وتنسيق قوائم الأعضاء في اللجان الدائمة بحيث يراعى التوازن في عدد أعضاء اللجان الدائمة، وتشكيل اللجان المؤقتة من أعضاء المجلس وتحديد اختصاصاتها، ويجوز أن تضم اللجان المؤقتة لأداء مهمة معينة طلابا من المؤسسة من غير الأعضاء، دون أن يكون لهم الحق في التصويت داخل المجلس أو لجانه الدائمة.