الأحد, 18 نوفمبر 2018

بعد تعثر الريال ..هذه الأسباب تقرب برشلونة من الثلاثية التاريخية

الجمعة 17 أغسطس 2018 07:59 م بتوقيت مسقط

34756-مالكوم-لاعب-برشلونة-الجديد
39495-ميسي-أسطورة-برشلونة
32855-كوتينيو-يتطلع-للتألق-مع-البارسا

خاص-الرؤية


بداية موسم نارية متوقعة في الدوري الإسباني بعد التدعيمات الكبيرة لعمالقة الليجا بجانب تراجع ريال مدريد نسبيا بعد رحيل كريستيانو رونالدو وزين الدين زيدان، وظهرت معاناة الملكى فى أول اختبار رسمى هذا الموسم، بالخسارة 4/2 أمام أتلتيكو مدريد فى السوبر الأوروبي.
في الوقت نفسه، وعد ليونيل ميسي قائد برشلونة الجديد جماهيره بتحقيق دوري أبطال أوروبا الغائب عن خزائن البلوجرانا منذ 2015 بحانب الثنائية المحلية التى توج بها الفريق فى الموسم الماضى.
ونجح نادي برشلونة الاسباني فى إبرام العديد من الصفقات الرائعة للفريق والتى ستعود بفائدة كبيرة على البارسا فى الموسم الجديد، ويبدو أن الفريق بقيادة إرنستو فالفيردي، عازم على الفوز بالعديد من البطولات فى الموسم الجديد، وقد يحقق الفريق الثلاثية التاريخية هذا الموسم للأسباب التالية..

1- الصفقات الجديدة
نجح برشلونة فى ضم العديد من الصفقات الجديدة وضخ دماء جديدة أبرزهم النجم التشيلي أرتورو فيدال لاعب وسط بايرن ميونخ السابق، والبرازيلي الواعد أرثر ميلو من صفوف جريميو، وخطف أيضا مواطنه الشاب مالكوم من صفوف بوردو الفرنسي، بعد أن كان قريبا من الانضمام إلى روما، بخلاف الفرنسي الشاب كليمنت لينجليت مدافع إشبيلية السابق، كل هذه الصفقات بلا شك ستعيد التوازن للبارسا.

2- ميسي سيحاول استعادة الهيمنة
رحيل النجم البرتغالى كريستيانو رونالدو عن ريال مدريد، سيترك الساحة خالية فى الليجا لمنافسه الأبرز أسطورة برشلونة ليونيل ميسي، الذى سيسعى إلى تحقيق الارقام القياسية كعادته دون أن ينافسه عليها أحد هذه المرة، وقد سجل الموسم الماضى 34 هدفا وصنع 12 اخرين خلال 32 مباراة فى الدوري، ويجاور ميسي هذا الموسم العديد من اللاعبين الذين سيساعدونه على تسجيل الاهداف مثل كوتينيو وسواريز ومالكوم وديمبلي وفيدال.

 3- كوتينيو سيخوض موسم كامل
بعد انتقاله لصفوف برشلونة فى يناير الماضى، توقع الكثيرون تألق كوتينيو سريعا رفقة النادي الكتالوني، ولكن لم يقدم البرازيلى ما يرضى طموحات جماهير البارسا، ولكنه لم يحصل وقتها على الوقت الكافى للانسجام مع زملاؤه حيث سجل 8 أهداف وصنع 5 آخرين، بعكس الموسم المقبل الذى من المتوقع أن تختلف أرقامه لاسيما وأن جماهير البارسا تنتظر منه الكثير لاسيما بعد رحيل القائد إنييستا.

 4- خط دفاع قوى
إذا كانت هناك مشكلة واجهت المدرب فالفيردي الموسم الماضى، فهى بلا شك قلة الخيارات على مقاعد البدلاء لاسيما فى خط الدفاع بعد تقدم ماسكيرانو فى العمر قبل أن يرحل مؤخرا للصين، ولكن هذا الموسم تعاقد البارسا مع مدافع إشبيلية المميز لينجليت بخلاف الثنائى الأساسى جيرارد بيكيه وصامويل اومتيتي، هناك أيضا توماس فيرمايلين، إلى جانب ثنائى فى الظهير الايمن سيرجيى روبرتو وسيميدو، وجوردي ألبا الظهير الأيسر.

5- ريال مدريد لا يبدو قويا
خسارة ريال مدريد لنجمه الاول كريستيانو رونالدو الذى رحل إلى يوفنتوس بالإضافة إلى مدربه الرائع زين الدين زيدان، بالتأكيد سيكون له بالغ الأثر على الفريق الملكي فى الموسم المقبل، على الرغم من التعاقد مع المدرب جولين لوبتيجي، كل ذلك إلى جانب عدم تعاقد ريال مدريد مع صفقات كبيرة حتى الأن، بعدما تعثرت صفقتى نيمار داسيلفا لاعب باريس سان جيرمان وإدين هازارد نجم تشيلسي، وكلها تصب فى مصلحة برشلونة محليا وقاريا خاصة أن الملكى توج باللقب الأوروبى فى آخر 3 سنوات