الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

منافسة على السوبر الأوروبية بين قطبي العاصمة مدريد

الثلاثاء 14 أغسطس 2018 08:09 م بتوقيت مسقط

لوبتيجي
سيميوني

تالين – الوكالات

 

يقص ريال مدريد الإسباني بطل دوري أبطال أوروبا وجاره أتلتيكو مدريد حامل لقب الدوري الأوروبي شريط الموسم القاري، عندما يلتقيان اليوم الأربعاء في تالين في أول مباراة لكأس السوبر الأوروبية في كرة القدم، تقام بين فريقين من مدينة واحدة.

وتعد هذه المرة الرابعة من أصل آخر خمس نسخ يتواجه ناديان من إسبانيا، لكنها الأولى بين ناديين من مدينة واحدة وتحديدا العاصمة مدريد، بعد تتويج الريال بلقب المسابقة الأولى على حساب ليفربول الإنجليزي (3-1)، وأتلتيكو بلقب المسابقة الرديفة على حساب مرسيليا الفرنسي (3-صفر) في مايو الماضي.

والتقى الفريقان تسع مرات في المسابقات الأوروبية، ففاز ريال 5 مرات وأتلتيكو مرتين وتعادلا مرتين، بيد أنّ أتلتيكو عجز حتى الآن عن الفوز على غريمه في مباراة نهائية أو إقصائه من إحدى المسابقات.

وفي المباراة التي تقام في العاصمة الإستونية تالين، تميل الأفضلية التاريخية لمصلحة الريال، لكن منذ قدوم الأرجنتيني دييغو سيميوني لتدريب "كولتشونيروس" في أواخر العام 2011 ، أصبح أتلتيكو خصما عنيدا ولم يخسر ضد ريال سوى مرة واحدة في الدوري المحلي في آخر 10 مباريات.

ولطالما تشهد مواجهات الطرفين منافسة نارية، خصوصا في نهائي دوري أبطال أوروبا، حينما خرج ريال مدريد فائزا في نهائي نسختي 2014 بنتيجة 4-1 بعد التمديد و2016 بركلات الترجيح ، وبعدما أصبح أول فريق يحرز لقب دوري أبطال أوروبا بنسخته الجديدة 3 مرات تواليا،

ويريد ريال مدريد أن يكون أول ناد يحرز لقب الكأس السوبر 3 مرات على التوالي منذ انطلاقها عام 1972، علما بأنه خسرها مرتين في 1998 و2000.

وبدوره يبحث أتلتيكو عن إحراز اللقب للمرة الثالثة بعد 2010 و2012 على حساب إنتر الإيطالي وتشلسي الإنكليزي تواليا، بعدما كان حاملا للقب الدوري الأوروبي.