الأحد, 18 نوفمبر 2018

استعراض تجربة ناجحة لشركة ثواني العُمانية في مجال الدفع الإلكتروني

"تقنية المعلومات" تناقش تحديات التخطيط والبنية الأساسية مع فرق التحول الرقمي الحكومي

الثلاثاء 07 أغسطس 2018 06:53 م بتوقيت مسقط

"تقنية المعلومات" تناقش تحديات التخطيط والبنية الأساسية مع فرق التحول الرقمي الحكومي

 

مسقط - الرؤية

نظَّمتْ هيئة تقنية المعلومات، أمس، اللقاء المفتوح الثاني لرؤساء فرق التحول الرقمي بالمؤسسات الحكومية، في فندق كراون بلازا، بحضور عدد من المسؤولين والموظفين من المؤسسات الحكومية.

وتضمَّن اللقاء عرضَ تجربة ناجحة لشركة ثواني العمانية التي تأسست في العام 2013م، الرائدة في مجال الدفع الالكتروني باستخدام تطبيق "ثواني" على الهواتف الذكية، وبمستوى عال من الأمان والخصوصية، تسعى الشركة لتسهيل عمليات الدفع الالكتروني لكل من التاجر والمستهلك، كما يخدم التطبيق جميع أنواع التعاملات التجارية، والتي تشمل المبيعات البسيطة والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة والشركات الكبرى، ويوفر التطبيق تقنية الدفع باستخدم الكودات. ويوفر بيانات التاجر، إضافة إلى عملية الدفع عن بُعد من خلال إرسال الفاتورة ليقرر بعدها المستهلك بالقبول أو الرفض، وحققت الشركة نجاحا ملحوظاً بتعاونها مع 30 شركة حتى الآن.

وناقشَ اللقاء عدداً من المواضيع المهمة؛ أبرزها: دراسة حول التقنيات الناشئة والمستقبلية ومجالات تطبيقها في السلطنة، وقدمها جيري ميشلان استشاري إدارة أعمال إلكترونية في هيئة تقنية المعلومات، وركز في حديثة عن أهم التقنيات المستخدمة في التحول الرقمي مع نماذج لكيفية تطبيقه في السلطنة؛ أبرزها: الذكاء الاصطناعي، وتقنية المحادثة الرقمية، والتعلم عن طريق الآلات، وتقنية سلاسل كتل البيانات (بلوكتشين)، وإنترنت الأشياء، وتحليل البيانات الضخمة. كما تطرَّق للدراسات العالمية التي أجريت في التقنيات الناشئة؛ ومنها: دراسات من الأمم المتحدة، وتقرير القمة العالمية للحكومة الإلكترونية ومؤسسة جارتنر، وتعمل الهيئة على إثبات نجاح بعض هذه التقنيات بالتعاون مع المؤسسات الحكومية المختلفة.

وقدَّمت سالمة بنةت خلفان البرطمانية مديرة مكتب إدارة مشاريع التحول الرقمي، عرضاً حول اختصاصات ومهام مكتب إدارة مشاريع التحول الرقمي الذي أنشأته هيئة تقنية المعلومات، والذي تمَّ تأسيسه منذ حوالي سنة واحدة؛ حيث يقوم بمتابعة ورصد مشاريع التحول الرقمي في المؤسسات الحكومية، كما يوفر المكتب أهم المعلومات التي يحتاجها مدراء المشاريع لبدء مشروعهم التقني، إضافة لتقديم ورش للتعريف بأبرز المشاكل والتحديات وكيفية التعامل معها.

كما قدَّم إبراهيم بن طالب الوردي القائم بأعمال مدير عام الخدمات الالكترونية، عرضا حول مقترح تعديل هيكلة ومسؤوليات فرق التحول الرقمي؛ ناقش فيها أهمية وجود خارطة طريق للتحول الرقمي تهدف لتوجيه المؤسسات نحو تحقيق أهداف التحول الرقمي، وتوفير مبادئ توجيهية واضحة للمؤسسات والموردين لتخطيط وتصميم مشاريع التحول الرقمي كأفضل الممارسات، وتوحيد منهجية التحويل الرقمي في جميع المؤسسات، إضافة لتمكين الحكومة من قياس نضج وجاهزية المؤسسات في التحول الرقمي.

وشهد اللقاء نقاشاً مفتوحاً مع فرق التحول الرقمي؛ ركز على مواضيع خاصة بالتحول الرقمي؛ وهي: التخطيط، والبنية الأساسية، والدعم والمساندة. وتنظم هيئة تقنية المعلومات هذه اللقاءات الدورية ضمن خطة التحول الإلكتروني؛ بهدف تعزيز استمرارية التواصل بين الهيئة والمؤسسات لدفع عملية التحول الإلكتروني وتبادل الخبرات، وعرض الجهود المبذولة في تطوير الخدمات الحكومية.