الخميس, 19 يوليو 2018
38 °c

3 أوراق تناقش برامج التأهيل والتشغيل لذوي الإعاقة بمسقط

الأربعاء 11 يوليو 2018 05:29 م بتوقيت مسقط

٢٠١٨٠٧١١_٠٩٢٦٣٤_1
٢٠١٨٠٧١١_٠٩٢٧١٤_2
٢٠١٨٠٧١١_١٠٢٦٤٢_3
٢٠١٨٠٧١١_١١٠٧٣٥_4
٢٠١٨٠٧١١_١١١٦٥٣_5

 

 مسقط - الرؤية

نظمت دائرة التنمية الاجتماعية بمسقط أمس الأربعاء بقاعة الندوات بديوان عام محافظة مسقط جلسة حوارية حول رامج ومسارات الدمج والتأهيل والتشغيل للأشخاص ذوي الإعاقة وذلك ضمن فعاليات الأسبوع الاجتماعي الخامس والذي يقام هذا العام تحت شعار (صيفنا عطاء) وذلك برعاية سعادة علي بن سالم الجابري عضو مجلس الشورى مُمثل ولاية مسقط بحضور محمد بن حميد الغابشي نائب والي مسقط رئيس لجنة التنمية الاجتماعية ومحمد بن سيف المعمري مدير دائرة التنمية الاجتماعية بمسقط وعبدالحميد بن عبدالرحمن الخروصي مساعد والي مسقط وأعضاء المجلس البلدي وشيوخ ورشداء وأعيان الولاية وجمع من الأهالي، اشتملت الجلسة على 3 أوراق الأولى قدمها الدكتور يحيى بن أفلح الحضرمي المشرف التربوي بدائرة برامج التربية الخاصة بوزارة التربية والتعليم بعنوان (تطوير التواصل بالمدارس الملحق بها الدمج السمعي بالسلطنة) وركز فيها على أسباب فقدان السمع أو ضعفه وتأثيره على شخصية الفرد وكيفية التغلب على ذلك والتعايش مع المجتمع المحيط باستخدام الاتجاهات المعاصرة للاتصال كلغة الإشارة وغيرها من الطرق. فيما ناقشت الورقة الثانية برامج ومسارات التأهيل للأشخاص ذوي الإعاقة وقدمتها رشيدة بنت خطيب الشماخية رئيسة قسم شؤون المراكز بدائرة التأهيل بوزارة التنمية الاجتماعية بمشاركة ايراد نوار الجفالي أخصائي العلاج الوظيفي بالدائرة حيث ركزت على دور المديرية العامة لشؤون الأشخاص ذوي الإعاقة في إعداد الخطط والبرامج الوطنية ومُتابعة تنفيذها بما في ذلك برامج الرعاية والتأهيل المختلفة والبرامج الرامية إلى دمجهم في المجتمع بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة.

وقدم المحاضران تعريفًا لمعنى التأهيل حيث إنه عملية منظمة تهدف إلى توجيه قدرات الأشخاص ذوي الإعاقة وتنميتها عبر برامج وأنشطة شاملة بما يكفل تحقيق أعلى مستوى لأدائهم ويمكنهم من الاعتماد على النفس والتكيف مع المجتمع.

أما الورقة الثالثة والأخيرة فقدمها محمد بن حمد الحبسي رئيس قسم التشغيل بمراكز التقييم والتأهيل المهني بوزارة التنمية الاجتماعية وسالم بن صالح الأغبري أخصائي متابعة التشغيل وركزت على برامج ومسارات التدريب والتشغيل للأشخاص ذوي الإعاقة.