السبت, 22 سبتمبر 2018

آلاف الكوريات يتظاهرن ضد الصور الإباحية

السبت 07 يوليو 2018 09:24 م بتوقيت مسقط

آلاف الكوريات يتظاهرن ضد الصور الإباحية

 

سيول - أ.ف.ب

تظاهرت عشرات الآلاف من النساء، أمس السبت، وسط سيول؛ لمطالبة الحكومة بوضع حدٍّ لما يعرف بـ"المواد الإباحية المأخوذة من كاميرات التجسس"، في إطار تجمع هو أحد أكبر الاحتجاجات النسائية في البلد. وهذه التسجيلات التي يتم الحصول عليها بواسطة كاميرات تصور خلسة نساء في المراحيض وغرف تبديل الملابس وفي مواقع العمل، يجري تداولها على نطاق واسع على الإنترنت بالرغم من حظر توزيع المواد الإباحية في البلد.

وطالبت المتظاهِرات بعقوبات شديدة تنزل بالرجال الذين يجمعون هذه التسجيلات وهؤلاء الذين يحمّلونها ويتفرجون عليها. ورفعت نساء لافتات كتب عليها مثلا: "حياتي ليست فيلما إباحيا لكم". وقدّر القيمون على هذه التظاهرة عدد المشاركات بحوالى 55 ألفا، في حين أفادت الشرطة بمشاركة 20 ألف امرأة.

وكثيرات هن المراهقات والشابات العشرينيات اللواتي شاركن في هذه التظاهرة، خصوصا وأنهن الأكثر استهدافا في ممارسات كهذه. ويشكل التقدم التكنولوجي مصدر اعتزاز كبيرا في كوريا الجنوبية حيث تسجل أعلى نسبة في العالم من أصحاب الهواتف الذكية، أي حوالى 95% من إجمالي السكان البالغ عددهم 50 مليون نسمة.

وقد ارتفع عدد كاميرات التجسس من حوالى ألف عام 2010 إلى قرابة 6500 العام الماضي. غير أن كثيرين يستخدمون هواتفهم او كاميرات صغرى متطورة يخفونها في النظارات والساعات ومفاتيح السيارات وربطات العنق.