الأربعاء, 26 سبتمبر 2018

القيمة السوقية تتراجع إلى نحو 17.55 مليار ريال

7 نقاط تهبط بمؤشر سوق مسقط إلى مستوى 4589 نقطة.. و764 ألف ريال للتداول

الثلاثاء 19 يونيو 2018 05:47 م بتوقيت مسقط

7 نقاط تهبط بمؤشر سوق مسقط إلى مستوى 4589 نقطة.. و764 ألف ريال للتداول

 

 

الرؤية - أحمد الجهوري

أُغْلِق المؤشرُ العام لسوق مسقط للأوراق المالية، أمس، عند مستوى 4589 نقطة، منخفضا 7 نقاط، بنسبة 0.15 في المئة، مقارنة مع آخر جلسة تداول. وبلغت قيمة التداول 0.764 مليون ريال، منخفضة بنسبة 76.1 في المئة، وانخفضت القيمة السوقية بنسبة 0.078 في المئة، وبلغت ما يقارب 17.55 مليار ريال.

وبلغتْ قيمة شراء غير العُمانيين 56 ألف ريال وبنسبة 7.3 في المئة من إجمالي العمليات، وقيمة بيع غير العُمانيين 262 ألف ريال وبنسبة 34 في المئة، وانخفض صافي الاستثمار غير العُماني 206 آلاف ريال وبنسبة 27 في المئة.

وأُغلق القطاع المالي عند مستوى 7189 نقطة منخفضا 19 نقطة وبنسبة تغيُّر 0.27 في المئة، فيما أغلق قطاع الصناعة عند مستوى 6103 نقطة منخفضا 0.58 نقطة وبنسبة 0.01 في المئة. وأغلق قطاع الخدمات عند مستوى 2455 نقطة منخفضا 5 نقاط وبنسبة تغيُّر 0.20 في المئة. وأغلق مؤشر السوق الشرعي عند مستوى 657 نقطة منخفضا 0.07 نقطة وبنسبة 0.01 في المئة.

وتم التداول أمس على أسهم 24 شركة؛ ارتفعت منها أسهم شركتين وانخفضت 7 شركات، فيما استقرَّت أسعار باقي الشركات، وتم التداول في 76 مليون سهم، وعدد صفقات 184 صفقة، وارتفعت نسبة التغيُّر بالنسبة لإجمالي قيم التداول منذ بداية العام 1.25 في المئة.

وتصدَّر سهم المدينة للاستثمار أسهم الشركات المرتفعة وأغلق عند 0.051 ريال وبنسبة تغيُّر 2 في المئة، فيما حلَّ سهم الشرقية لتحلية المياه في مقدمة الشركات المنخفضة وأغلق عند 2.500 ريال وبنسبة تغيُّر 10 في المئة، وجاء سهم المدينة تكافل في صدارة الأسهم المتداولة من حيث القيمة بتداولات بقيمة 214 ألف ريال وبنسبة 28 في المئة، وتصدر سهم المدينة تكافل أكثر الأسهم المتداولة من حيث العدد بتداولات بلغت 2 مليون سهم وبنسبة 38 في المئة.

وبلغ شراء العمانيين 708 آلاف ريال وبنسبة 93 في المئة، وبلغ شراء الخليجيين 48 ألف ريال وبنسبة 6 في المئة، كما بلغ شراء العرب 599 ألف ريال وبنسبة 0.08 في المئة، فيما بلغ شراء الأجانب 7 ألف ريال وبنسبة 1 في المئة.

أمَّا بالنسبة لحركة البيع، فقد بلغ بيع العمانيين 502 ألف ريال وبنسبة 66 في المئة، وبلغ بيع الخليجيين 47 ألف ريال وبنسبة 6 في المئة، كما بلغ بيع العرب 4 آلاف ريال وبنسبة 1 في المئة، فيما بلغ بيع الأجانب 210 آلاف ريال وبنسبة 27 في المئة.