الجمعة, 16 نوفمبر 2018

علاج قديم يساعد مرضى الانسداد الرئوي على التنفس

الأربعاء 16 مايو 2018 06:27 م بتوقيت مسقط

علاج قديم يساعد مرضى الانسداد الرئوي على التنفس

 

يمكن أن تساعد مثبطات تخثر الدم، التي يتم حقن المرضى المعرضين للجلطات بها، على تخفيف حدة أمراض الرئة عند استنشاقها.

وجد الباحثون، بجامعة بورتسموث، أن الهيبارين، وهو دواء كان موجودا قبل 100 عام، يحسن من وظائف الرئة، والتنفس لدى المرضى المصابين بمرض الانسداد الرئوي المزمن، وهو مصطلح شامل، يعبر عن أمراض الرئة مثل انتفاخ الرئة، والتهاب الشعب الهوائية المزمن.

يصيب ذلك المرض حوالي مليون شخص، ويجد المريض صعوبة في إدخال الهواء وإخراجه، ويعود ذلك جزئيا إلى التهاب مجاري الهواء وضيقها، والسبب الرئيسي له يرجع إلى التدخين، ثم تلوث الهواء، والجينات الوراثية، وبمرور الوقت تزداد الشعب الهوائية سماكة.

الآن اكتشف العلماء، وسيلة للعلاج، باستنشاق الهيبارين من خلال ماسك تنفس، فيرتبط بالبروتين في الدم، ويمنع التجلط.

تم إجراء التجارب على 40 مريض بالانسداد الرئوي المزمن، فوجدوا أن 10 أفراد على الأقل استطاعوا التنفس بسهولة بعد استنشاقه.