الجمعة, 16 نوفمبر 2018

تقرير بريطاني: السلطنة موطن مميز للغواصين في العالم

السبت 31 مارس 2018 08:50 م بتوقيت مسقط

تقرير بريطاني: السلطنة موطن مميز للغواصين في العالم

لندن- العمانية

أكد تقرير جديد لمجلة دايف البريطانية أنَّ السلطنة تعد موقعا مميزا للباحثين عن الغوص حول العالم، بفضل ما تزخر به من سواحل واعدة يبلغ طولها أكثر 2000 كلم.

وقال التقرير- الذي نشرته المجلة واسعة الانتشار- إنَّ هناك الكثير من المواقع الملائمة للغوص التي يمكن استكشافها في سلطنة عمان؛ كالمضايق المنحدرة الحادة لشبه جزيرة مسندم في الشمال إلى أعشاب البحر الغريبة والشعب المرجانية في الجنوب التي تتكيف مع المياه الدافئة. وأشار التقرير إلى وجود الكثير من أسماك أعالي البحار الكبيرة التي تمتد من المحيط الهندي عبر بحر عمان إلى الخليج العربي، مما يجعل الكثير من المغامرات البحرية مثيرة للاهتمام في السلطنة. وذكر التقرير أن شبه جزيرة مسندم تزخر بالمياه الغنية بالمغذيات التي تجذب الحياة البحرية الوفيرة إلى المنطقة بجانب أسماك القرش بينما تشمل أنشطة الغوص الأخرى الشعاب المرجانية الملونة والسلاحف البحرية. وتحدثت المجلة في تقريرها عن محمية جزر الديمانيات الطبيعية، مؤكدة أنَّ هذا الأرخبيل من الجزر الصخرية شمال مدينة مسقط كان من أوائل المحميات البحرية التي تم إنشاؤها في السلطنة؛ وهي منطقة مهمة لتعشيش السلاحف البحرية كما تجذب مياه المحيطات العميقة أنواعا كبيرة من الأسماك. وتحدثت المجلة البريطانية عن جزر الحلانيات تلك الجزر غير المكتشفة نسبياً من الغواصين وتقع جنوب مسقط والتي تعد موطناً لمجموعات الصيد الصغيرة ولا يمكن الوصول إليها إلا من خلال الغوص بالألواح الخشبية.

وأشارت المجلة إلى أن صلالة أيضًا تعد موقعا متميزا للغوص ويتم الوصول إلى مواقع الغطس بها في الغالب بواسطة المركبات ذات الدفع الرباعي.