السبت, 17 نوفمبر 2018

استلام البضائع على مساحة 32 ألف متر مربع

تشغيل مبنى الشحن الجوي الجديد بمطار مسقط الدولي بطاقة استيعابية 350 ألف طن سنويا

الإثنين 19 مارس 2018 04:45 م بتوقيت مسقط

DYpXrnuW4AACQNH
DYpXrnyXUAAMUJW
DYpXrnxWkAArgCM
DYpXrnzXkAEu0Rk

 

مسقط - الرؤية

 

أعلنت الشركة العمانية لخدمات الطيران أمس عن بدء تشغيل مبنى الشحن الجوي الجديد بمطار مسقط الدولي واستلام البضائع المراد شحنها فقط، في حين تستمر عملية تسليم البضائع للعملاء من مبنى الشحن السابق حتى يوم الخميس الموافق 29 مارس الجاري، على أن يتم بعد ذلك نقل حركة الشحن بالكامل إلى المبنى الجديد.

ويُعد مبنى الشحن الجوي الجديد واحداً من سلسة المشاريع الملحقة بمشروع تطوير مطار مسقط الدولي المجهز بأفضل المواصفات العالمية الحديثة ليواكب التطور والنمو المتسارع في حركة البضائع والشحن في السلطنة، وتبلغ مساحة مبنى الشحن الجديد 32 ألف متر مربع، وبطاقة استيعابية تصل إلى 350 ألف طن في السنة قابلة للتوسعات المستقبلية إلى 500 ألف طن.

ومبنى الشحن الجديد مزود بتقنيات متكاملة ومرافق متقدمة للتعامل مع جميع أنواع البضائع، بدءاً من البضائع العامة والشحنات الخاصة كالمنتجات القابلة للتلف والحيوانات الحية والسلع والمواد الخطرة. كما تم تجهيز المبنى بنظام آلي لمناولة البضائع، والذي يتيح التعامل السلس مع حاويات البضائع والمنصات، كما تم تزويده برافعتي مناولة ذاتي تقنيات متطورة لنقل وتخزين البضائع بطريقة منظمة، الأمر الذي سيؤدي إلى معالجة فعالة وتسليم أسرع للبضائع، وبالتالي رفع الكفاءة والإنتاجية. ونظراً لأنَّ جزءاً كبيراً من بضائع الاستيراد والتصدير قابلة للتلف بفعل تأثير درجة الحرارة، مثل الفواكه والخضروات واللحوم المجمدة والمنتجات الصيدلانية، فإنَّ المبنى مكيف بالكامل، إلى جانب وجود برادات خاصة سوف تمكن من الحفاظ على هذه المنتجات طوال عملية المناولة بأكملها، وهو أمر مهم خصوصاً خلال فصل الصيف.

وستكون منشأة الحيوانات الحية الجديدة، التي تبلغ مساحتها 2500 متر مربع، متاحة لإيواء جميع الحيوانات الحية، وتحتوي على الأدوات والمعدات اللازمة للتعامل مع جميع أنواع الحيوانات، وذلك لضمان توفير المساحة والعناية الجيدة لهذه الحيوانات قبل نقلها إلى الطائرات أو تسليمها.

ويحتوي المشروع على مستودع ومرافق لتخزين البضائع الخطرة والمواد المشعة بمساحة 23 ألف متر مربع، وتوفر هذه المرافق تخزين هذه الشحنات في بيئة آمنة ومعزولة، بعيداً عن بقية البضائع ومزودة بتجهيزات الأمن والسلامة.

وأكدت الشركة أن أمن البضائع- لاسيما ذات القيمة العالية- يحظى كذلك باهتمام بالغ فقد تم تجهيز غرف وأقفاص خاصة لتخزين البضائع ذات القيمة العالية، كما إن مبنى الشحن مزود بالكامل بأجهزة الأمن والمراقبة والتي تعمل على مدار الساعة. وبينت الشركة أن البضائع العابرة تمثل ما يقارب 60% من حمولة البضائع التي يتم مناولتها، مشيرة إلى أن الشركة حرصت على تهيئة المبنى بأفضل التجهيزات التقنية وبمجموعة شاملة من المرافق ليكون التعامل مع البضائع أكثر كفاءة وسرعة.

وسيضم المبنى مكاتب للوزارات المعنية وشرطة عمان السلطانية والجهات الحكومية الأخرى وشركات الطيران وشركات الشحن مع وجود جميع الجهات ذات الصلة تحت سقف واحد، بهدف توفير خدمة البضائع في "محطة واحدة" لتقديم خدمات متكاملة توفر على العملاء الجهد والعناء.