الإثنين, 14 أكتوبر 2019
23 °c

تواصل ندوة الابتكار في العمل الحكومي بكلية الدفاع الوطني بمشاركة القطاعين العام والخاص

الإثنين 05 مارس 2018 08:52 م بتوقيت مسقط

13
88
90
4444

مسقط - الرؤية

تواصلت بكلية الدفاع الوطني ندوة الابتكار في العمل الحكومي، والتي تأتي ضمن مقررات الدورة الخامسة بالكلية، وتستمر فعالياتها حتى الثالث عشر من مارس الجاري، ويتم خلالها طرح العديد من أوراق العمل والمناقشات، بمشاركة الجهات الحكومية ومؤسسات القطاع الخاص، وتهدف هذه الندوة إلى الوقوف على واقع وتحديات تطوير الأداء الحكومي بالسلطنة، ودراسة أبرز السبل والآليات الكفيلة بتعزيز جودة العمل الحكومي، وذلك من خلال تقديم التوصيات المناسبة.

وقد شارك في الجلسات والمناقشات اللواء الركن سالم بن مسلم قطن آمر كلية الدفاع الوطني وعدد من أصحاب السعادة، والمكرمين أعضاء مجلس الدولة، وأصحاب السعادة أعضاء مجلس الشورى، وعدد من كبار الضباط بالجهات العسكرية والأمنية، وعدد من كبار الموظفين بالقطاع العام، وجمع من المدعوين من القطاعين العام والخاص، وعدد من منتسبي كلية الدفاع الوطني، والمشاركون بالدورة الخامسة، واستهلت جلسات اليوم الثاني للندوة بطرح عدد من أوراق العمل التخصصية، تضمنتها الحوارات والمناقشات الهادفة التي من شأنها أن تخدم الأهداف المتوخاة من الندوة، حيث كانت الجلسة الأولى بعنوان "بيئة العمل في القطاع الخاص والهيئات الحكومية وأثرها في تعزيز التنافسية وتطوير الأداء" وحملت ورقتها الأولى عنوان "أسس ومحفزات الابتكار في العمل الحكومي" قدمها راؤول ريسوتشي رئيس شركة تنمية نفط عمان، أكد خلالها على أن تحسين صناعة النفط والغاز المتطورة بسرعة في القرن الحادي والعشرين قد تحقق من خلال برنامج تدريب منظم ومتكامل، واستخدام أحدث التقنيات والحزم في إدارة البيانات، والقياس الشامل، وتعزيز قدرات الموظفين.

أما الورقة الثانية فكانت بعنوان "المناطق الصناعية وأثرها في تبسيط الإجراءات" قدمها إسماعيل بن أحمد البلوشي نائب الرئيس التنفيذي لهيئة المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم، تحدث فيها عن الهيئة والتي تعمل على تنسيق وتطوير رؤية 2020م بما يتوافق مع إستراتيجيات الحكومة ومتابعة تنفيذها.

بعدها قدم نبيل بن مبارك الشكيلي مدير شركة الأزهر للتجهيزات الورقة الثالثة في هذه الجلسة، والتي جاءت بعنوان "أثر الأداء الحكومي على التنافسية والإنتاجية بقطاع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة" أوضح من خلالها تجربته في إنشاء شركته الصغيرة والتي بدأها في عام 2012م وهي تضم حالياً كادرا عمانيا مدربا.

عقب ذلك بدأت الجلسة الثانية للندوة بعنوان "التحول الرقمي وأثره في تبسيط الإجراءات الحكومية" وقدم سعادة نجيب بن علي الرواس وكيل وزارة البيئة والشؤون المناخية فيها الورقة الأولى بعنوان "المبادرات الحكومية الحديثة في التحول الرقمي وأثرها في تبسيط الإجراءات" تحدث فيها عن جهود وإنجازات الوزارة في مجال الحلول الرقمية.

الورقة الثانية جاءت بعنوان "برنامج استثمر بسهولة ودوره في تعزيز تنافسية بيئة الأعمال" قدمها سعادة المهندس أحمد بن حسن الذيب وكيل وزارة التجارة والصناعة للتجارة والصناعة، وقد أعطى فيها نظرة شاملة عن تجربة الوزارة في التحول الرقمي من خلال برنامج استثمر بسهولة.

أما الورقة الثالثة فجاءت بعنوان "واقع وتحديات التحول الرقمي بالوحدات الحكومية" قدمها الدكتور سالم بن سلطان الرزيقي رئيس هيئة تقنية المعلومات، أكد فيها أن سر نجاح العمل الإداري في القطاع الحكومي يتجلى بتبني عدد من المنهجيات الجديدة لتقديم خدمة أفضل للأفراد والمجتمع.

بينما الورقة الرابعة كانت بعنوان "نموذج شرطة عمان السلطانية في التحول والخدمات الإلكترونية ـ برنامج (بيان) واتفاقيات الخدمة (SLA) "قدمها العقيد خليفة بن علي السيابي مدير عام الجمارك بشرطة عمان السلطانية، وقد أكد أن اتفاقية مستوى الخدمة (SLA) هي اتفاقية تفاوض بين طرفين أحدهما يكون العميل والآخر هو المزود للخدمة، ويمكن أن يكون هذا العقد بطريقة رسمية أو غير رسمية، وغالباً ما تسمى هذه العقود بـ(SLA) ، كما استعرض نموذج شرطة عمان السلطانية في التحول الرقمي من خلال برنامج (بيان).

واختُتِم هذا اليوم بالجلسة الثالثة للندوة بعنوان "نحو فاعلية العمل الحكومي" حيث قدم الورقة الأولى سعادة السيد خليفة بن المرداس البوسعيدي محافظ مسندم بعنوان: "العمل الحكومي بالمحافظات ـ التحديات وآليات التطوير"، وتطرق للعديد من التحديات التي تواجه العمل الحكومي على مستوى المحافظات وعلى مستوى الصلاحيات الممنوحة والربط الإلكتروني والتدريب والتأهيل بالإضافة إلى الجوانب الإدارية والمالية، وتناول المقترحات للتغلب على هذه التحديات من أجل تحسين الإنتاجية وتحقيق الرضا لدى الجمهور من خلال تبسيط الإجراءات وسرعة الإنجاز.

بعدها قدمت ليلى بنت أحمد النجار مستشارة وزيرة التربية والتعليم للبرامج التعليمية الورقة الثانية بعنوان "التفويض وأثره في دعم العمل الحكومي" وذكرت أن تفويض الصلاحيات يعد أحد المبادئ الإدارية الحديثة، وخطوة مهمة للانطلاق نحو اللامركزية الإدارية.

بينما ركزت الورقة الثالثة بهذه الجلسة على "التواصل الحكومي وأثره في تعزيز المشاركة المجتمعية" ألقاها بدر بن عبدالله الهنائي مدير عام الاتصالات بالأمانة العامة لمجلس الوزراء، وقد أشار إلى أنَّ المشاركة المجتمعية نهج دولي تتنافس عليه الدول من أجل تحقيق أفضل أسلوب حياة للمواطن.

كما قدم المقدم الركن عبدالله بن علي المحرزي أحد خريجي كلية الدفاع الوطني ورقة بعنوان "علم الاستشراف وأثره في التخطيط الإستراتيجي للدولة" حيث ذكر أنَّ علم الاستشراف يعد علماً قائماً بذاته، ويساهم في إيجاد البدائل المستقبلية، ويوفر القاعدة المنهجية للتخطيط الإستراتيجي لمعرفة الفرص والتحديات واكتشاف الموارد.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية