السبت, 16 ديسمبر 2017
18 °c

الحوسني: 1500 مشارك في ملتقى ومعرض تبادل المطارات العالمي بمسقط.. والافتتاح 6 ديسمبر

الأربعاء 29 نوفمبر 2017 09:15 م بتوقيت مسقط

أيمن الحوسني
مطار صلالة

مسقط - العمانية

قال الشيخ أيمن بن أحمد بن سلطان الحوسني الرئيس التنفيذي للشركة العمانية لإدارة المطارات إنّ استضافة السلطنة لملتقى ومعرض تبادل المطارات العالمي في السادس والسابع من شهر ديسمبر المقبل، جاء بعد أن قدمت الشركة العمانية لإدارة المطارات مبكرا هذا العام ملف طلب استضافة النسخة الحادية عشرة من ملتقى ومعرض تبادل المطارات العالمية لدى مجلس المطارات العالمي "المظلة الرسمية لمطارات العالم".

وأضاف الحوسني- في تصريح خاص لوكالة الأنباء العمانية- أن الشركة قد وضعت نصب أعينها أن يكون لاسم السلطنة حضوره المشرف في المحافل الدولية كبلد مهيأ لاستضافة هذا النوع من الملتقيات الدولية والتي تعد حالياً ركيزة من ركائز الاقتصاد الحديث عالمياً، موضحا أنّ ملف طلب الاستضافة استند في مجمله على الموقع الاستراتيجي المهم للسلطنة على الخارطة العالمية والمرافق الحديثة التي تم افتتاحها مؤخرًا وتتمثل في الخدمات والمستوى الجمالي والتقني العالي الذي يقدمه مركز عمان للمؤتمرات والمعارض، إضافة إلى الفنادق التي تزخر بها محافظة مسقط، والدور الحيوي الذي تقوم به الشركة العمانية لإدارة المطارات في هذه المرحلة بالذات ضمن عضويتها في مجلس إدارة المجلس العالمي للمطارات ممثلة لمجلس إدارة المجلس العالمي للمطارات عن آسيا والمحيط الهادي.

وأشار الحوسني إلى أن الملتقى أول مؤتمر عالمي يستضيفه مركز عمان للمؤتمرات والمعارض، موضحًا أن الملتقى سيتضمن هذا العام في نسخته الحادية عشر محورًا عامًا بعنوان "قيادة المطارات نحو تشغيل ربحي وخدمة عملاء ممتازة" ومحاور جانبية تتمثل في تشغيل المطارات والابتكار الرقمي والبيانات والأمن وإدارة الأزمات بالإضافة إلى تطوير المطارات. وأوضح أن الفوز باستضافة الحدث العالمي الأبرز في إدارة المطارات يعد بحد ذاته منجزا للشركة المستضيفة؛ حيث سيجتمع أكثر من 1500 مشارك من 48 دولة لبحث آخر التطورات في قطاع إدارة المطارات والتحديات الإقليمية والعالمية والأمنية والرؤية المستقبلية لهذا القطاع الحيوي من أجل ايجاد عالم من الشراكة بين مطارات العالم والعمل على إذابة كل العراقيل وآليات ربط المطارات كافة من أجل بيئة عمل مشتركة تعزز من دور هذا القطاع الداعم لاقتصاديات الدول.

وبين الحوسني أنّ السلطنة استثمرت في قطاع المطارات من خلال إنشاء مطارات حديثة لاستيعاب النمو السياحي والاقتصادي؛ حيث تم تنفيذ العديد من المطارات أهمّها مطار مسقط الدولي ومطار صلالة ومطار الدقم ومطار صحار على أحدث المستويات كلٍّ حسب فئته كما تم وضع حلول واضحة لعمليات التوسعات المستقبلية في كل المطارات متى ما وصلت الطاقات الاستيعابية للخطط الموضوعة لها.