الأحد, 19 نوفمبر 2017
19 °c

السنيدي يبحث تعزيز التعاون مع نائبة رئيس وزراء أيرلندا

الثلاثاء 14 نوفمبر 2017 07:39 م بتوقيت مسقط

السنيدي يبحث تعزيز التعاون مع نائبة رئيس وزراء أيرلندا

مسقط - الرؤية

التقى معالي الدكتور علي بن مسعود السنيدي وزير التجارة والصناعة، أمس، معالي فرانسيس فيترجيرالد نائبة رئيس الوزراء الأيرلندي ووزيرة الوظائف والأعمال والابتكار.

وناقش اللقاء أوجه التعاون المشترك بين السلطنة والجمهورية الأيرلندية؛ لتنمية العلاقات الاقتصادية والتجارية، وتعزيز التبادل التجاري بين البلدين، واستعراض مؤشرات نمو التجارة البينية، وسبل تعزيزها، وزيادة التبادل التجاري والاستثمارات.

كما شهد اللقاء التوقيع على عدد من مذكرات التفاهم بين الصندوق العماني للتكنولوجيا وعدد من المؤسسات الأيرلندية في التدريب والتبادل المعرفي في المجال التقني، والتعليم التقني في القطاع الصحي، وكذلك تبادل الخبرات واحتضان الشركات الناشئة وتدريبها. حضر اللقاء عدد من أصحاب السعادة والرؤساء التنفيذيين لعدد من المؤسسات الحكومية، وعدد من المسؤولين بالوزارة.

وفي تصريحات للصحفيين عقب التوقيع، أكد معالي الدكتور وزير التجارة والصناعة أهمية التعاون بين السلطنة وأيرلندا. مشيرا إلى أن الاتفاقيات التي جرى التوقيع عليها تشمل عددا من القطاعات، وأن السلطنة باتت تمتلك الآليات الداعمة لذلك من خلال صندوق التكنولوجيا، الذي ارتبط ارتباطا مباشرا بالمؤسسات المماثلة في أيرلندا. وأوضح معاليه أن التركيز في المرحلة الحالية ينصب على البحوث والتقنيات الجديدة.. قائلا: "هناك الكثير من المجالات، وبدأنا بمجموعة من الشباب العمانيين الذين ابتكروا بعض الابتكارات وتم تقييمها من قبل الأيرلنديين، وتبين أنه يمكن أن تنقل إلى العالمية، على أن يكون التمويل عمانيا-أيرلنديا بموجب آليات الصندوق. وأشار إلى أن المباحثات تضمنت مجالات دعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، وتطوير القطاع السمكي، خاصة في ظل النتائج الأخيرة للمختبرات، بجانب مجالات كبيرة تتعلق بالطاقة الشمسية وتدريب الأطباء أثناء العمل، وأيضا التدريب عن بُعد. وزاد بأن أيرلندا تبحث عن أسواق خارجية بعد المتغيرات التي شهدها الاتحاد الأوروبي، كما أن السلطنة تعمل على تنفيذ أهداف الخطة الخمسية الحالية، والبحث عن وسائل تنويع الاقتصاد والبدائل الجديدة. مشيرا إلى وجود آفاق تعاون في مجال المحتوى الإلكتروني، بفضل ما يتميز به الكثير من الشباب والفتيات في عمان من قدرة على تقديم إضافة في مجالات المحتويات الإلكترونية.

من جهتها، شددت معالي فرانسيس فيترجيرالد نائبة رئيس الوزراء الأيرلندي ووزيرة الوظائف والأعمال والابتكار، على أهمية بناء علاقات التعاون مع السلطنة، خاصة في مجال البرمجيات والتحويلات المالية وتقنية المعلومات، مبينة أن التوقيع شمل ثلاث اتفاقيات مع الصندوق العماني للتكنولوجيا في مجال التكنولوجيا ودعم الشركات الناشئة. وأعربت معاليها عن سعادتها بالعمل مع حكومة السلطنة -ممثلة في الصندوق العماني للتكنولوجيا- مشيرة إلى أن لدى البلدين الصديقين الكثير من الأمور المشتركة كدعم الأعمال التجارية والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة، وإيجاد المزيد من الفرص الوظيفية لمواطني البلدين. وعن المشاريع المستقبلية بين البلدين، أوضحت أنه خلال اللقاء مع معالي الدكتور وزير التجارة والصناعة، تم التركيز على العناصر الرئيسية التي من خلالها يمكن تبادل المعلومات وتصدير المهارات للشركات في السلطنة، خاصة وأن هناك الكثير من مجالات التعاون بين البلدين الصديقين، خصوصا في مجال تقنية المعلومات والروبوتات والذكاء الاصطناعي.