الأحد, 22 يوليو 2018
40 °c

120 باحثا من السلطنة والخارج في المؤتمر الدولي لقسم الإعلام بجامعة السلطان قابوس

الأربعاء 25 أكتوبر 2017 07:44 م بتوقيت مسقط

120 باحثا من السلطنة والخارج في المؤتمر الدولي لقسم الإعلام بجامعة السلطان قابوس

مسقط - الرؤية

تنطلق يوم الإثنين المقبل فعاليات المؤتمر الدولي الثاني لقسم الإعلام بكلية الآداب والعلوم الاجتماعية بجامعة السلطان قابوس، برعاية معالي الدكتور عبد المنعم بن منصور الحسني وزير الإعلام، وبمشاركة 120 باحثا من سلطنة عمان وخارجها، حول موضوع "المجتمع العربي وشبكات التواصل الاجتماعي في عالم متغير"، وتستمر فعاليات المؤتمر حتى 2 نوفمبر.

وقال الدكتور عبد الله بن خميس الكندي، أستاذ الصحافة المشارك بقسم الإعلام بجامعة السلطان قابوس رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر إن الجديد الذي يعد به المؤتمر هو دراسة ظاهرة شبكات التواصل الاجتماعي، وتأثيراتها واستخداماتها في الدول العربية، سوف يناقش المؤتمر 7 محاور تتمثل في الأبعاد النظرية والفلسفية لشبكات التواصل الاجتماعي، علاقة شبكات التواصل الاجتماعي بالإعلام، دوافع استخدامات شبكات التواصل الاجتماعي والإشاعات التي تحققها، الأطر القانونية والأخلاقية المنظمة لشبكات التواصل الاجتماعي، التأثيرات التي تحدثها شبكات التواصل الاجتماعي على الفرد والمجتمع، الأدوار الثقافية والاجتماعية والتربوية والتعليمية لشبكات التواصل الاجتماعي، بالإضافة إلى الأدوار السياسية والمؤسساتية لوسائل التواصل الاجتماعي.

وأضاف: هناك عدد كبير من الأوراق البحثية من خارج السلطنة، بالإضافة إلى 15 ورقة من السلطنة، وهذه علامة جيدة تشير إلى الاهتمام بهذه الظاهرة في المجتمع العربي، وللمؤتمر قيمة علمية تكمن في نوعية الأوراق البحثية، حيث إن موضوع شبكات التواصل الاجتماعي يطرح باستمرار، واهتمام مؤسسة علمية مثل جامعة السلطان قابوس بالأمر يكسبه قيمة علمية في دراسة الظاهرة.

وأشار الدكتور الكندي إلى أنه تم التواصل مع مجلات علمية متخصصة في الإعلام، وافقت على نشر مالا يقل عن 30 دراسة منتقاة يتم تحكيمها، وسوف يصدر منها أعداد خاصة للمؤتمر، ومنها مجلة أمريكية وأخرى ألمانية، بالإضافة إلى مجلة كلية الآداب التي وافقت على إصدار نسخة خاصة بالمؤتمر.

وحول ميثاق الشرف الإعلامي قال قمنا كأساتذة بقسم الإعلام بالتعاون مع جمعية الصحفيين العمانية بإعداد ميثاق، وقد نوقش على مستوى السلطنة ولقسم الإعلام دور استشاري، ولدى الجمعية الرغبة في أن يتم التوقيع على الميثاق خلال المؤتمر، ونحن الآن في خطواتنا الأخيرة للإعلان عنه.

وأشار إلى أن هناك عدة لجان ضمن المؤتمر منها اللجنة التحضيرية، التي تضم كل أعضاء القسم واللجنة العلمية، التي قامت بمهام استلام ملخص البحوث ومراجعتها وتوزيع وإعداد الجلسات وتقسيم المحاور.

وتوجد أيضاً لجنة الإعلام والتي تحمل على عاتقها مسؤولية التغطية الإعلامية ولجنة العلاقات العامة، وهي المعنية بالتنظيم للمؤتمر من حيث تحضير قاعات المؤتمر واستقبال الضيوف وتنظيم العمل خلال المؤتمر.

وسيتم بث فعاليات المؤتمر من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، ومن خلال نشرة يومية مخصصة، بالإضافة إلى تغطيات وسائل الإعلام التقليدية ليتمكن الجمهور من داخل السلطنة أو خارجها من الاطلاع على أحداث المؤتمر.