الخميس, 20 سبتمبر 2018

قناة عمان الرياضية تدعو مشاهديها للقاء نجوم الزمن الجميل

السبت 04 مارس 2017 10:00 م بتوقيت مسقط

قناة عمان الرياضية تدعو مشاهديها للقاء نجوم الزمن الجميل

 

 

مسقط - الرُّؤية

في إطار سعيها المتواصل للارتقاء بذائقة المشاهدين، تعمل القناة الرياضية في التليفزيون العُماني على توفير تغطية أكثر شمولية؛ سواء ببثِّ المباريات أو بالتحليل العميق للمجريات؛ من خلال نخبة من الأسماء المحلية اللامعة في عالم الكرة. فضلا عن برنامج الدِّكة الذي يتحدَّث عن الكرة المحلية بصورة أشمل وأدق، ويقف عناصره خلف الكواليس وهم على مقربة من صُنَّاع القرار، وهدفهم ليس الانتقاد، بل إرشاد الأندية إلى الأخطاء التي وقعت فيها لمعالجتها بالسرعة الممكنة أو لتفاديها مستقبلا.

وفي السياق، أكد سعيد تمان مدير القناة الرياضية، الحرصَ على انتهاج سياسة التطوير مع كل دورة، وتقديم كل ما هو جديد للمشاهدين.. مشيرا إلى الجَهْد الكبير الذي بذلته أسرة القناة في الدورة البرامجية الحالية؛ حيث واكبتْ تغطية دوري عُمانتل للمحترفين رغم ضغط المباريات الكبير بسبب رغبة الاتحاد في إنهاء مرحلة الذهاب قبل انطلاق المونديال العسكري؛ مما دفع لجنة المسابقات إلى إقامة 4 جولات في أربعة أيام؛ حيث أقيمت 7 مباريات في اليوم الواحد. وتابع تمان: ورغم ذلك في نسبة المباريات المسجلة والمنقولة كبيرة جدًّا، ونحن نعمل على أن نصل إلى نسبة 100% في المواسم المقبلة، كما نقلتْ القناة أيضا مباريات الكأس الغالية وبعض مباريات كأس مازدا، فضلا عن مباريات المنتخب الوطني الودية التي خاضها بالفترة السابقة، والتغطية المميزة لمونديال العالم العسكري، والتي حظيت بإشادة كبيرة على كافة المستويات. وأشار تمان إلى الحرص على إخراج البرامج بصورة مختلفة؛ حيث تمَّ استحداث فواصل وإشكال جديدة لكافة البرامج التي تقوم ببثها القناة.

وأضاف تمان بأنَّ القناة كانت وستبقى في قلب الأحداث الرياضية المحلية الأخرى؛ فقد نقلت في الدورة السابقة أكثر من حدث رياضي بصورة مباشرة؛ مثل: سباقات الهجن وأنشطة الفروسية، وكذلك سباقات السيارات (الدريفت) وبطولة عمان للانجراف والتي أقيمت في مسقط وطواف عمان 2017، إضافة إلى البثِّ المباشر لبعض المباريات في الدول العربية الشقيقة مثل كأس أمير الكويت، كما تم بث نهائي بطولة الهوكي والبطولة العربية للكرة الطائرة للرجال والسيدات ونهائيات بطولة الاكستريم ونهائي بطولة درع الوزارة لكرة اليد، كما قامت القناة بنقل انتخابات اتحاد كرة القدم بصورة مباشرة من قلب الحدث، وكان من المفترض أن تنقل انتخابات كافة الاتحادات الرياضية، إلا أنَّ تغير موعد الانتخابات المتفق عليه مسبقا من قبل الاتحادات حال دون ذلك.

من جهته، أشار محمد الزوايدي مدير البرامج في القناة الرياضية، إلى أنَّ العاملين بقسم الإعداد حرصوا على على التنويع في اختيار ضيوف استوديو التحليل الخاص بمباريات دوري المحترفين، إضافة لمباريات المنتخب الوطني وقد شاهدنا في النصف الأول من بطولة الدوري أسماء جديدة، إضافة للمحللين السابقين؛ حيث شاهدنا ناصر الحجري، وعبدالعزيز الطارشي، وأحمد حديد، وحمدي هوبيس وجميعهم يملكون الخبرة والدراية.

وتابع الزوايدي: سنعمل على نفس الوتيرة ولن ندخر جهدا في الاستعانة باي اسم ممكن يحقق الإضافة الفنية في الاستوديو التحليلي؛ سواء لمباريات الدوري أو مباريات المنتخبات الوطنية. مُشددا على أنَّ القناة تقف على مسافة واحدة مع جميع الأندية. وإضافة إلى برامج عناوين الذي يستعرض ما جادت به الصحف المحلية والعربية والعالمية من أخبار، وبرنامج الحدث الذي يسلط الضوء على أبرز الأحداث الرياضية بشكل يومي وبرامج الدكة والأستوديو التحليلي وصدى الجماهير، فإن المشاهدين مدعوون في الدورة البرامجية المقبلة للذهاب لضيافة نجم.

وهو البرنامج الجديد الذي أعدَّه صالح البارحي وأخرجه روجيه ضوء ويقدمه الزميلان حسين العميري وعيسى الملا ويعيد المشاهد للزمن الجميل في حوار شيق مع أحد نجوم الرياضة ممن أنهوا مسيرتهم في الملاعب فيقلب معهم ذكريات الماضي، فضلا عن كشف بعض القصص التي خفيت عن الإعلام لفترات طويلة.

وحول البرنامج، قال نائب مدير القناة سعيد المالكي إنَّه يهدف لتكريم رواد الحركة الرياضية؛ فهم المثال والقدوة الحسنة لجيل الشباب.. وأبدى مقدم البرنامج عيسى الملا سعادته بالعمل مع الفريق. مشيرا إلى أنَّ حوار النجوم بحد ذاته يعد متعة تستحق العناء، وهم قد عانوا كثيراً، وتحملوا آلام الإصابة أو الابتعاد عن الأهل والأحبة من أجل تلبية نداء المنتخبات الوطنية.

وأكد الملا ثقته في أنْ يحظى البرنامج باستحسان المشاهدين؛ فهو على الأقل نجح في إعادة النجوم على الشاشة، وبكل تأكيد فكلمة نجم تعني أنَّ الضيف يملك الكثير ليخبرنا به سواء عن حياته الخاصة أو مشواره الرياضي، فضلا عن القصص التي لا بد أنْ تظهر للإعلام ليسمعها الجيل الجديد؛ ففيها العبرة والفائدة، وقد تختصر الطريق عليهم لبلوغ النجومية.