الإثنين, 24 سبتمبر 2018

رحمة الحسنية: مؤسسة الذوق الأصيل برهان على نجاح العماني في مختلف الأعمال

الثلاثاء 03 يناير 2017 11:51 ص بتوقيت مسقط

رحمة الحسنية: مؤسسة الذوق الأصيل برهان على نجاح العماني في مختلف الأعمال

 

 

مسقط - روَّادنا

تتفرَّغ رائدة الأعمال رحمة بنت علي بن سالم الحسنية صاحبة مؤسسة الذوق الأصيل، لإدارة مشروعها، بعدما انطلقَ بدعم من برنامج "نجاحي" من بنك مسقط؛ حيث تقول: إنَّ فكرة المشروع تتمثل في خياطة الملابس للشركات والمؤسسات والفنادق والكليات والمستشفيات والعيادات الخاصة، علاوة على تطريز الشعارات وطباعتها وتوفير مستلزمات الأمن والسلامة لمختلف القطاعات.

وأضافت بأنَّ المشروع تأسس في بداية 2007 بجهود ذاتية، لكنها ورغم الصعوبات التي لا تزال تواجهها مستمرة في تحقيق طموحها والارتقاء بمشروعها، وإثبات أنَّ العمانيين قادرون على المنافسة لإنجاح مشاريعهم.

وعن الصعوبات، قالت إنها تتمثل في عدم توافر الدعم الكافي. مشيرة إلى أنَّه يجب على المؤسسات والجهات الداعمة لمشاريع الشباب أن يكون لها دور في إقناع الشركات الكبرى العمانية أو الأجنبية العاملة في البلد بإعطاء الفرصة الكاملة لدعم المشروعات الشباب.

وأعربت عن طموحها بإنشاء مصنع لإنتاج جميع الملابس، علاوة على تدريب العمانيات والعمانيين في مجال الخياطة، والاستفادة من طاقاتهم الكبيرة والمساهمة في بناء عُمان الحديثة. وأشارت الحسنية إلى أنَّها شاركت في عدد من الفعاليات التي استعرضت فيها إنتاجاتها؛ حيث شاركت في اليوم المفتوح بكلية مسقط، والعرض الأول للتعريف بالمؤسسة من خلال المشاركة في اليوم المفتوح للجامعات والكليات الخاصة، والمشاركة في معرض إبداعات عمانية بنسخته الرابعة.