الخميس, 20 سبتمبر 2018

عضو اللجنة التنفيذية للاتحاد الكشفي للبرلمانيين العرب والعالمي يزور مبنى كشافة ومرشدات عمان

الثلاثاء 18 أكتوبر 2016 09:59 م بتوقيت مسقط

عضو اللجنة التنفيذية للاتحاد الكشفي للبرلمانيين العرب والعالمي يزور مبنى كشافة ومرشدات عمان

 

 

مسقط – الرؤية

قام سعادة الشيخ طاهر بن مبخوت بن علي الجنيبي عضو مجلس الشورى ممثل ولاية الدُّقم عضو اللجنة التنفيذية للاتحاد الكشفي للبرلمانيين العرب وعضو اللجنة التنفيذية للاتحاد العالمي للبرلمانيين الكشفيين بزيارة لمبنى المُديرية العامة للكشافة والمُرشدات، حيث التقى بخميس بن سالم الراسبي مُدير عام المُديرية العامة للكشافة والمُرشدات عضو اللجنة الكشفية العربية وبحضور محمد بن عبد الله الهنائي مدير دائرة الكشافة تمَّ خلال الزيارة عرض آخر استعدادات كشافة ومرشدات عمان لاستضافة المؤتمر الكشفي العربي الـ28 المقرر عقده في مسقط خلال الفترة من 6 إلى 9 نوفمبر القادم بفندق قصر البستان.

تم خلال الزيارة الإطلاع على كافة الجهود التي قامت بها المديرية العامة للكشافة والمرشدات لاستضافة المؤتمر الكشفي العربي الـ28، ومشاركة وفد من الاتحاد الكشفي للبرلمانيين العرب في أعمال المؤتمر، كما تم الاطلاع على أهم الإنجازات الكشفية والإرشادية لكشافة ومرشدات عمان وما تحقق لها من مكانة مرموقة بين مثيلاتها من الكشافة العربية والعالمية، وعلى البيئة الممكنة التي توفرت لتعزيز قدرات ومهارات الشباب والشابات، وقام سعادة عضو مجلس الشورى بزيارة مكتبة الكشافة والمرشدات ومرافق المديرية المختلفة والاطلاع على أهم الصور التي تُجسد تاريخ الحركة الكشفية والإرشادية وترصد جانباً مهماً من تطورها على كافة المستويات.

وفي نهاية الزيارة  أشاد  سعادة طاهر بن مبخوت بن علي الجنيبي عضو مجلس الشورى ممثل ولاية الدقم عضو اللجنة التنفيذية للاتحاد الكشفي للبرلمانيين العرب وعضو اللجنة التنفيذية للاتحاد العالمي للبرلمانيين الكشفيين بالجهود التي تقوم بها المديرية العامة للكشافة والمرشدات لاستضافة المؤتمر الكشفي العربي الـ28، وقال: "كان لتلك الجهود والعلاقات المتميزة مع المنظمتين الكشفيتين العربية والعالمية الدور الأكبر في استقطاب المشاركين حيث يحظى المؤتمر بمشاركة واسعة من ممثلي الاتحادات والمُنظمات واللجان العربية والعالمية، مشيدًا بما تحقق لكشافة ومُرشدات عمان من إنجازات تبوأت من خلالها مكانة مرموقة بين نظيراتها من الكشافة العربية والعالمية وذلك بفضل الدعم الكبير الذي تجده من لدن حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه- الكشاف الأعظم للسلطنة، الذي مهد لكشافة ومرشدات عمان الطريق لتصبح إحدى الأدوات الفاعلة في مسيرة البناء والنهضة التي تشهدها السلطنة، موضحاً أنّ هذا الدعم أسهم في إيجاد حراك ونشاط كشفي بارز ومؤثر على مستوى الفرد والمجتمع.