الإثنين, 10 ديسمبر 2018

خبر : زيارات ميدانية للتعريف بمستجدات الأمن والسلامة في الحافلة المدرسية بـ"تعليمية البريمي"

الأربعاء 25 مايو 2016 01:30 ص بتوقيت مسقط

البريمي - سيف المعمري

زار فريق التوعية بأمن وسلامة الطلبة في الحافلة المدرسية بوزارة التربية والتعليم برئاسة أحمد بن سعيد بن منذر المنذري المدير العام المساعد بالمديرية العامة للشؤون الإدارية "تعليمية محافظة البريمي" للقاء مديري مدارس تعليمية المحافظة والتعريف بمستجدات وسائل النَّقل.

واستعرض الفريق جهود الوزارة في مجال أمن وسلامة الطلبة في الحافلة المدرسية بدءًا من إصدارها عدد من القرارات الوزارية في مجالات الأمن والسلامة في الحافلة المدرسية، وهي القرار الوزاري رقم (525/ 2012) بتشكيل لجنة لتفعيل ضوابط الأمن والسلامة في المباني المدرسية ووسائل نقل الطلبة وترتب على القرار إسناد مُباشر لشركة النقل الوطنية العمانية بتوفير 208 وسائل نقل مدرسية لتغطية احتياجات محافظتي مسقط والبريمي، وتزويد الحافلة المدرسية بصندوق الإسعافات الأولية وعبوة طفاية الحريق وتغطية قضبان الألمونيوم على نوافذ الحافلة بمادة إسفنجية، وإعادة تشكيل لجنة لمتابعة وسائل النقل المدرسية بالمدارس، بحيث تتكون من رئيس اللجنة والأعضاء الذين يمثلون: أخصائي شؤون إدارية ومالية، ومنسق المدرسة، والأخصائي الاجتماعي، و(5) معلمين.

وتتمثل مهام اللجنة في تنظيم خطوط سير وسائل نقل الطلاب المدرسية على روافد المدرسة، وتخصيص نقاط لوقوف وسائل النقل أمام المدرسة وفي الأحياء السكنية، ومتابعة توقيع حضور وانصراف سائقي الحافلات على السجل الخاص بالحضور والانصراف. وتوزيع المناوبة اليومية لوسائل النقل المدرسية على السائقين ومتابعتها، وتنفيذ برامج توعية لملاك وسائل النقل وسائقيها حول كيفية التعامل مع الطلاب داخل وسيلة النقل، إضافة إلى متابعة نظافة الحافلة من الداخل والخارج، ومتابعة التزام سائقي الحافلات بارتداء الزي الرسمي أثناء عمل الحافلة، واعتماد الخصومات المستحقة على الحافلات غير الملتزمة، واتباع الخطوات الإدارية الضرورية للحافلات غير الملتزمة ( تنبيه - إنذار أول- إنذار ثاني - خصم - مخاطبة الجهات المعنية مع إرفاق كل الخطوات التي اتخذتها إدارة المدرسة للحافلات المخالفة)، واستدعاء صاحب الحافلة شخصيًا للتوقيع على الإنذارات والتنبيهات المستحقة على حافلته وعدم اعتماد توقيع سائق الحافلة، وعقد اجتماعات دورية مع أصحاب الحافلات وتوثيقها، وتوزيع المناوبة اليومية على جميع وسائل النقل ومتابعتها.

وتهتم اللجنة بتوعية الطلاب وتوجيهم إلى التجمع في النقاط المحددة، وفي الوقت المحدد، والانتظام عند الصعود إلى وسيلة النقل المدرسية والنزول منها. والجلوس بوضعية سليمة، وعدم إخراج الرأس أو الجسم من النوافذ. والتزام الهدوء والجلوس بالمقاعد أثناء سير الحافلة، والحفاظ على تجهيزات وسيلة النقل وعدم العبث بها. وعدم النزول من وسيلة النقل إلا بعد التأكد من وقوفها تمامًا.

وفيما يتعلق بالقرار الوزاري رقم (703 /2014) بشأن تشكيل لجنة لدراسة ومعالجة أوضاع وسائل نقل الطلبة، فقد ترتب عليه استحداث وظيفة مراقب وسائل نقل مدرسية، ووضع اشتراطات ومواصفات للحافلة المدرسية، وإحلال الحافلات المدرسية شريحة (25- 35 راكباً) من طراز 1970 إلى طراز 1995. وإدخال أنظمة جديدة للحافلة المدرسية وفق عدة مراحل: تمثلت المرحلة الأولى في اعتماد اللون الأصفر من وزارة التربية والتعليم وتطبيقه لجميع حافلات المدرسية التابعة لشركة النقل الوطني وللحافلات الجديدة التي تمّ التعاقد عليها من قبل المواطنين اعتبارًا من بداية العام الدراسي 2014 /2015م. كما تمّ اعتماد عدد من اشتراطات الأمن والسلامة في الحافلة المدرسية وتطبيقها في بداية العام الدراسي 2015/2016م، وتمثلت في تركيب كاميرات خارجية على جانبي الحافلة المدرسية، إضافة إلى كاميرتين داخليتين في الأمام والخلف، وربط كل الكاميرات بشاشة عرض تقوم هذه الشاشة بعرض تصوير الكاميرات الأربع الخارجية لتسمح لسائق الحافلة من رؤية محيط الجهات الأربع للحافلة للتأكد من خلو الطلبة قبل التحرك. إضافة إلى تركيب جهاز DVR يقوم بحفظ البيانات الواردة من الكاميرات، ومن أي أجهزة أمنية أخرى، وتخزين ما تم تصويره داخل الحافلة، وسهولة الرجوع للبيانات المخزنة. كما يتم تركيب جهاز استشعار يتكون من ثمانية أجهزة استشعار موزعة بالتساوي في الصدامين الأمامي والخلفي للحافلة.

ولمزيد من الأمان تمّ تركيب ذراع قف وهو جهاز يتم تركيبه على الجنب الأيسر من الحافلة ومزود بعلامة قف حيث إنّه يعمل أثناء توقف الحافلة بجانب الطريق ليقوم بتحذير سائقي المركبات بأضواء لافتة للنظر من وجود حافلة مدرسية تقوم بإنزال الطلبة والمتوقع من عبورهم للجهة الأخرى من الطريق، أضف إلى ذلك تركيب لوحة LED في مقدمة الحافلة تعرض اسم المدرسة ومنطقة سكن الطلبة، إضافة إلى عرض رقم الخط الساخن. وتضمنت المرحلة الثانية من المشروع تزويد الحافلة المدرسية بعدد من الأنظمة الأمنية لسلامة الطلبة ويتم تفعيلها على الحافلات المدرسية لمدارس الحلقة الأولى والحافلات التي يتم التعاقد معها مؤخرًا اعتبارًا من بداية العام الدراسي 2017/2016م، وتمثلت في جهاز التتبع، وفوائده أنه يرصد حركة سير الحافلة بصورة مباشرة عبر الأقمار الصناعية مع تحديد موقع الحافلة، ويرصد تصرفات السائق مثل السرعة أو عدم ربط الحزام أو السياقة بصورة متهورة، ويرصد خط سير الحافلة وتحديد نقاط التوقف لنقل الطلبة ويتم اعتماده. كما يصدر رسائل نصية لجهات الاختصاص في حالة مخالفة السائق أو الخروج عن خط السير المعتمد. ويسمح لعدة جهات بالمتابعة (الوزارة والمديرية والمدرسة وولي الأمر) مع إصدار تقارير يومية. ويخطر ولي الأمر برسالة نصية توضح دخول الحافلة للمنطقة السكنية وأيضًا الوصول إلى المدرسة.