الجمعة, 16 نوفمبر 2018

خبر : شباب: انتشار ملاعب "الترتان" في ربوع السلطنة يُشجع على ممارسة الرياضة وتنمية المواهب

الثلاثاء 23 فبراير 2016 04:33 ص بتوقيت مسقط

ناشدوا القائمين على إدارة الملاعب تنويع الأنشطة وتخصيص مساحات لمختلف الألعاب

البادي: كثير من الشباب يستغلون ملاعب الترتان لقضاء أوقات الفراغ في الإجازات

الجابري: الملاعب الجديدة بيئة صحية مُناسبة لتنمية المواهب الرياضية

البلوشي: ينقصنا تخصيص مساحات لكرة السَّلة والطائرة والتنس والهوكي وغيرها

ولد وادي: إيجار ملاعب الترتان في متناول الجميع ويمكن دعمها من قبل الجهات المعنية

الرؤية - عهود الهنائية

عبَّر عددٌ من الشباب عن ارتياحهم لانتشار ملاعب "الترتان" في مختلف ولايات السلطنة، وأكدوا على أهميتها في نشر ثقافة ممارسة الرياضة باستمرار بين الشباب على اختلاف اهتماماتهم. وناشد عددٌ ممن استطلعتهم "الرؤية" الجهات المعنية والمستثمرين التوسع في إقامة مثل هذه الملاعب وتخفيض تكلفة إيجارها لتمكين الشباب من ممارسة هواياتهم والاستفادة من أوقات الفراغ فيما ينفعهم وينفع المجتمع، كما طالبوا القائمين على إدارة هذه المشروعات بالعمل على تنويع الأنشطة في الملاعب وتخصيص مساحات مناسبة لممارسة العديد من الألعاب الرياضية دون الاقتصار على لعبة كرة القدم وحدها.

وقال محمد البادي إنّ الكثير من الشباب يقبلون على ملاعب الترتان لقضاء وقت الفراغ لديهم وتنمية مهاراتهم وفي بعض الأحيان بغرض التجمع الأسري. وأعرف الكثير من شباب العائلات يتجمعون أسبوعيًا في ملاعب الترتان، كما نتجمع نحن وزملاء العمل بشكل أسبوعي للعب وقضاء وقت ممتع

وعن تنويع الأنشطة في ملاعب الترتان، قال البادي إنّ أغلب ملاعب الترتان تخصص المساحة الأكبر لكرة القدم فقط بينما رأيت بعض الملاعب الجديدة تخصص مكاناً للكرة الطائرة والسلة، وأرى أنّه من المناسب إضافة مساحات في بعض الملاعب لكرة المضرب أو الريشة وكذلك قاعات مغلقة للفتيات لو لزم الأمر .

وأشار البادي إلى أنّ أسعار أغلب ملاعب الترتان خاصة في محافظة مسقط غالية بعض الشيء، وتتراوح قيمة الإيجار من 12 إلى 15 ريالاً وترتفع في الليل بسبب زيادة كلفة الكهرباء وطالب البادي بمنح فرص لرواد الأعمال للحصول على أرض واستثمارها في تخصيصها للملاعب في مختلف الولايات، لكي يستثمرها رواد الأعمال ويحصل الشباب على متنفس مناسب لهم، مما يزيد من أهميتها اقتصاديا واجتماعيا.

تنويع الأنشطة

وقال عمر الجابري إنّ الشباب يتوجهون إلى ملاعب الترتان للمشاركة في بعض الدورات الرمضانية أو الخيرية التي تقام دورياً، في ظل قلة المتنزهات الخاصة بالشباب أو بسبب عدم توفر المجمعات الشبابية في بعض الولايات، لذلك لا يجد الشباب إلا هذه الملاعب مرتفعة التكلفة لممارسة الرياضة .

وأضاف الجابري أنّ الأنشطة تتنوع من ملعب لآخر، وبعضها مخصص لكرة القدم والآخر للكرة الطائرة. وأقترح أن تضع البلديات أو وزارة الشؤون الرياضية بعض الشروط اللازمة للسلامة وتوفير خدمات الإعاشة ومستلزمات الإسعافات الأولية. ولفت إلى أنّ بعض ملاعب الترتان تفرض رسوماً إضافية في الليل وأعتقد أنّها غير مبررة فقيمة الكهرباء وتسعيرتها في السلطنة منخفضة ومدعومة حكوميًا.

وأكد الجابري على أهمية دعم مثل هذه المشاريع لإقامة الأنشطة الرياضية المختلفة، فضلاً عن أنها باتت متنفسا للشباب وتشغل وقت فراغهم بشكل يفيدهم نفسياً وصحياً، كما تعتبر ملاعب الترتان منجماً للمواهب الجديدة في كرة القدم وبيئة صحية لممارسة الرياضة .

بيئة رياضية صحية

وقال يحيى البلوشي إنّ ملاعب الترتان تحظى بإقبال كبير من جانب الشباب لممارسة رياضة كرة القدم، مشيرًا إلى أن بعض الملاعب قد لا تجد فيها حجزاً نظرًا للإقبال الكبير عليها، وهو دليل على مدى شعبية كرة القدم بين الأجيال الجديدة ويمكن الاستفادة منها في تنمية مهارات المواهب الجديدة في ظل بيئة رياضية وصحية سليمة.

وأضاف البلوشي: ننتظر من أصحاب مشاريع ملاعب الترتان تنويع أنشطة هذه الملاعب وعدم اقتصارها على كرة القدم فقط، بحيث تكون بعض الملاعب لرياضات أخرى منها كرة السلة والطائرة والتنس والهوكي وغيرها من الرياضات، حيث نلاحظ في كافة الملاعب بمختلف ولايات السلطنة تخصيص المساحة كاملة لرياضة كرة القدم فقط.

وقال جابر ولد وادي إنّ ملاعب الترتان تستحوذ على اهتمام الشباب الرياضيين لممارسة رياضاتهم المحببة على اختلافها، ونجدهم يجدولون أوقاتهم لممارسة رياضاتهم وهواياتهم في هذه الملاعب. ومن أسباب إقبال الشباب العماني لقضاء أوقات فراغهم في هذه الملاعب طريقة تنظيمها ومضاهاتها للمعايير العالمية المتعارف عليها وتعشيبها بالعشب الاصطناعي وجودة الإنارة ليلاً.

وعن أسعار تأجير هذه الملاعب، قال جابر: أراها معقولة وفي متناول الجميع وكذلك نجدها في بعض الولايات متوفرة مجانًا في الحدائق العامة التي وفرتها وزارة البلديات الموقرة وحديقة صحار العامة خير مثال على ذلك وغيرها من الحدائق العامة. وأشار ولد وادي إلى أنّ إقامة مثل هذه المشاريع الخاصة والحكومية في بلادنا من ثمار النهضة الرياضية العمانية ولا ننسى الجانب السياحي والمنظر العام فقد تجدها تزين الحواري والقرى في السلطنة وتنقل الصورة الطيبة للزوار من خارج البلد فضلاً عن أهميتها للمجتمع من خلال إيجاد أماكن تستهدف الشباب لإقامة مسابقاتهم الرياضية بدلاً من هدر أوقاتهم وحياتهم في ممارسات خاطئة.

وقال هشام البلوشي إنّه يحجز ملاعب الترتان باستمرار، واعتاد هو وزملاؤه حجز ملعب أسبوعيًا لممارسة رياضة كرة القدم وبعض المباريات التجريبية مع الفرق الأخرى وأحيانا يلعبون ضد بعضهم البعض. وذكر أنّ أبرز ما يميز ملاعب الترتان أن الملعب يكون مهيأ ومخططاً بطريقة صحيحة عكس الملاعب الترابية أو المساحات الخضراء العامة وهذا ما يعطيك إحساساً جيدًا وأنت تمارس كرة القدم في هذه الملاعب وفق أنظمة ومعايير صحيحة.

ويتمنى البلوشي تخفيض أسعار الإيجارات لملاعب الترتان، حيث إنّ أسعار إيجار الملعب لفترة ساعة واحدة تصل قيمتها في بعض الملاعب إلى خمسة عشر ريالا عمانيا وربما أكثر في بعض الملاعب، مناشداً أصحاب هذه المشاريع عدم استغلال الشباب بل العمل على تخفيض الأسعار وتحفيز الشباب لممارسة هذه الرياضة في ملاعب الترتان بأسعار مناسبة. وأضاف: نتمنى أن نرى توسعاً أكبر في ملاعب الترتان بمختلف المناطق السكنية، حيث تشهد هذه الملاعب في بعض الفترات الموسمية خصوصًا شهر رمضان المبارك والإجازات الدراسية إقبالا منقطع النظير من قبل الشباب، لذلك نوجه الدعوة لكافة المستثمرين للتوسع في إقامة هذه الملاعب في مختلف الولايات.

قضاء أوقات الفراغ

وقال حاتم البلوشي إن من أبرز أهداف اللعب في ملاعب الترتان تنمية مهارات الشباب واستغلال أوقات الفراغ، حيث يكون ملجأ الشباب هو التوجه لهذه الملاعب لتفريغ طاقاتهم ومهاراتهم الرياضية، والعمل على تنمية مهاراتهم الفنية الكروية عبر التدريبات وخوض المباريات، مشيرا إلى أن العديد من اللاعبين نجحوا في تطوير مستوياتهم الفنية عبر الممارسة المستمرة للرياضة في هذه الملاعب المهيأة.

وناشد حاتم البلوشي أصحاب مشاريع ملاعب الترتان توفير الإسعافات الأولية في الملاعب خصوصاً وأنّ هناك بعض الحالات التي شهدتها الملاعب لحالات بلع اللسان والإصابات المختلفة في القدم والرأس، مشيرًا إلى أن تواجد صندوق الإسعافات الأولية قد يحد من شدة الإصابة فور حدوثها.

وأيد البلوشي إقامة مثل هذه المشاريع الناجحة في جميع المناطق السكنية بمختلف المحافظات والولايات، مشيرًا إلى أن مشروع ملاعب الترتان من المشاريع المربحة جدًا مع ضرورة اختيار المكان المُناسب للملعب والعمل على تنوع الأنشطة الرياضية وعدم اقتصارها على كرة القدم وتهيئة الملعب بطريقة منظمة مع إيجاد كافة الخدمات المرافقة للملعب ومنها دورات المياه وغيرها من المرافق.