الثلاثاء, 22 أكتوبر 2019
30 °c

خبر : ملتقى الصناعة والاستثمار يستعرض الفرص والمزايا الاستثمارية بالسلطنة

الخميس 11 فبراير 2016 02:55 ص بتوقيت مسقط

مسقط - العمانية

أقيم أمس بمركز عمان الدولي للمعارض ملتقى الصناعة والاستثمار وذلك على هامش أعمال معرض الصناعات العربية الذي تنظمه شركة "الساحل الشرقي" لتنظيم المعارض.

رعى حفل الافتتاح صاحب السمو السيّد فيصل بن تركي آل سعيد مدير عام ترويج الاستثمار بالهيئة العامة لترويج الاستثمار وتنمية الصادرات "إثراء" الذي قال في تصريح له أن الملتقى يؤكّد على أهميّة التواصل بين المؤسسات الصغيرة والمتوسطة لتبادل التجاري وفيما من شأنه تطوير الفرص الاستثمارية. موضحا أنّ التحدي الذي يواجه المؤسسات هو كسر الحواجز والبيروقراطية التي تحيط في كل ما من شأنه تعزيز التبادل التجاري والاستثمارات.

وأضاف سموه أنّ وجود الممثلين من مختلف الدول العربية من رجال وصاحبات أعمال يمثل فرصة لنظرائهم من السلطنة للالتقاء وبحث الفرص الجادة لتطوير مشاريعهم وتذليل العقبات التي من شأنها أن تعيق هذا التطور، وأشار إلى أنّ هناك جهدا كبيرًا يبذل من المسؤولين والقائمين بالدولة من شأنه تطوير التشريعات والقوانين التي تخدم ترويج الاستثمار بشكل عام والمناخ الاستثماري الخاص بالمؤسسات الصغيرة والمتوسطة.

وكان صبري مجدي صبري سفير جمهورية مصر العربية بالسلطنة قد ألقى كلمة خلال حفل الافتتاح قال فيها إنّ هذه الفعالية تعد فرصة للتأكيد على أهميّة مثل هذه الفعاليات التي تمثل فرصة لتعزيز الاستثمار بين الدول وخاصة الدول العربية للمساهمة في تعزيز التعاون الإقتصادي بينها.

وأشاد سعادته بمعرض الصناعات العربية لما يمثله من فرص كبيرة لجميع الشركات والمؤسسات لعرض وتقديم أفضل العروض وأحدث المنتجات من أجل تطوير وازدهار القطاع الصناعي.. مضيفًا أنّ المعرض يعد فرصة للتواصل المباشر بين الشركات العمانية من جانب والشركات الصناعية العربية الأخرى من جانب آخر. كما أشاد سعادة السفير بدور المستثمرات العرب على المستوى الاقتصادي والاجتماعي لا سيما في تمكين المرأة كشريك أساسي في التنمية والإستثمار. معربًا عن سعادته بافتتاح مكتب إقليمي لاتحاد المستثمرات العرب بالسلطنة والذي جاء افتتاحه بالتزامن مع يوم الصناعة العمانية بالتاسع من فبراير .

وقد تمّ خلال الملتقى طرح عدد من أوراق العمل منها ورقة الهيئة العامة لترويج الاستثمار وتنمية الصادرات "إثراء" بعنوان "الاستثمار في عمان" قدمها جناب السيد نضال آل سعيد تحدث خلالها عن تسهيل المشاريع الاستثمارية وآلية تصدير المنتجات وعوامل نجاح الاستثمار والمزايا الاستثمارية بالسلطنة وبين الفرص الاستثمارية في السلطنة وأهميّة موقع السلطنة الاستراتيجي كما تحدث عن المناطق الاقتصادية والحرة في السلطنة والتي تشمل المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم ومنطقة صلالة الحرة ومنطقة صحار الحرة.

كما قدّم كل من الدكتور إسلام فهمي والدكتور إيّهاب منصور من معهد جيان ورقة عمل عن إدارة الأزمات والتي شملت مفهوم إدارة الأزمات وكيفية إدارتها وتصنيف الأزمات وأسباب نشوئها وتشخيصها واتخاذ القرارات والخطاب الإعلاني للأزمة وعوامل النجاح في إدارة الأزمة واستراتيجيّات المواجهة والتعامل معها .وعلى هامش الملتقى قالت خديجة بنت مبارك البطاشية رئيسة مجلس إدارة شركة الساحل الشرقي وممثلة مكتب اتحاد المستثمرات العرب أنّ اتحاد مستثمرات العرب يجمع بين النساء العربيات والذي تم إقراره من جامعة الدول العربية وقد تم إشهاره تزامنا مع احتفال السلطنة بيوم الصناعة العمانية .وأوضحت في تصريح خاص لوكالة الأنباء العمانية أنّ إتحاد المستثمرات العرب يضم 17 دولة بهدف تشجيع المستثمرات العرب لإقامة مشروعات عربية مشتركة ومع شراكات أجنبية بهدف الاستفادة من التكنولوجيا العالمية وكذلك تعزيز مشاركة المرأة المستثمرة في البلاد العربية بالإضافة إلى إدماج المرأة العربية وإبراز دورها في تعزيزالعمل العربي المشترك وصولا للتنمية الشاملة.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية