الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

خبر : مجلس البحث العلمي ينظم حلقة عمل حول برنامج دعم الابتكار الأكاديمي

الثلاثاء 09 فبراير 2016 02:37 ص بتوقيت مسقط

مسقط - الرؤية

نظّم مجلس البحث العلمي بالتعاون مع جامعة السُّلطان قابوس صباح أمس الإثنين حلقة عمل حول برنامج دعم الابتكار الأكاديمي، بحضور مسؤولي البرنامج من الجهتين، والفرق الطلابية من جامعة السلطان قابوس الحاصلة على تمويل من برنامج دعم الابتكار الأكاديمي وكذلك الفرق التي تنطبق عليها شروط الانضمام للبرنامج.

وهدفت حلقة العمل التي تستمر لمدة يومين إلى التوعية بالجوانب الدقيقة أثناء الإعداد لتدشين المشروع الطلابي، مع التركيز على الجوانب الأكثر أهمية للبرنامج من حيث متابعة المشروع وضرورة التمكين في الابتكارات والمشاريع الطلابية للفرق المشاركة، إلى جانب تقديم إضاءات متنوعة حول المرحلة القادمة من المشاريع المنضوية في البرنامج.

وتتضمن حلقة العمل أربعة محاور تتوزع على مدى يومين، حيث تحدث الدكتور سامي الخروصي عن المحور الأول والذي تضمن التعريف ببرنامج دعم الابتكار الأكاديمي، وهي المبادرة التي انبثقت عن مجلس البحث العلمي في محور الابتكار وحالياً تتم إدارته بتنسيق مُشترك بين مجلس البحث العلمي والجامعة، أما المحور الثاني من حلقة العمل الذي قدمه قسطنطين ديمتريوف، مدير التتجير بمجلس البحث العلمي فركز على مواضيع دوافع البدء في المشروع، ومدى الوعي والخبرة، وكذلك استعراض المفاهيم الخاطئة السائدة أثناء إطلاق المشاريع، وقام المحاضر بعرض حالات من الدراسات والبحوث المعتمدة على الابتكار.

وتشهد فعاليات اليوم الختامي الحديث عن خطوات بدء العمل، وتشمل الموضوعات التي تتم مناقشتها اختيار عددٍ من حالات انطلاق البرامج والمشاريع، وكيفية البدء فيها، ومناقشة التحديات التي يمكن أن تعترض انطلاقة التشغيل والخطوات الأولى التي يتم التركيز عليها في البداية، وسيتم تسليط الضوء على التوقعات الموجودة لدى الفرق عند انطلاقة البرنامج مع تسليط الضوء على ما هو متوقع من الفريق كمبتدئين، مع عرض بعض الأفكار حول عملية التفكير الاستثماري، وفي المحور الرابع من حلقة العمل سيتم تقديم عروض مرئية عن مشاريع الفرق في جامعة السلطان قابوس مع التركيز على كيفية تقديم مشروعهم وتحليل كيفية تحسين العرض إلى جانب التعريف بالخطوات الضرورية اللازمة للعرض ليكون أكثر إقناعاً للمستثمرين.

الجدير بالذكر أنّ حلقة العمل تعتبر الأولى من نوعها ضمن سلسلة من حلقات العمل التي يخطط مجلس البحث العلمي وجامعة السلطان قابوس لتنظيمها في وقت لاحق هذا العام ضمن برنامج دعم الابتكار الأكاديمي.