الجمعة, 16 نوفمبر 2018

خبر : اليوم.. اختتام فعاليات حلقة التصنيع السمكي للمرأة الساحلية بولاية المصنعة

الخميس 31 ديسمبر 2015 01:59 ص بتوقيت مسقط

المصنعة - الرُّؤية

تُختتم، اليوم، فعاليات حلقة العمل التدريبية "التصنيع السمكي والتعبئة والتغليف للمرأة الساحلية"، والتي تنظمها المديرية العامة لتنمية الموارد السمكية بوزارة الزراعة والثروة السمكية، ضمن مشروع تطوير منتجات المرأة الساحلية في السلطنة بتمويل من صندوق التنمية الزراعية والسمكية؛ وذلك بمقر دائرة التنمية السمكية بولاية المصنعة.

وتواصلتْ، أمس، فعاليات الحلقة بتقديم عدد من المحاضرات العلمية؛ تناولت مجموعة من المحاور العلمية قدمها مختصون بمركز ضبط جودة الأسماك بالمديرية العامة للبحوث السمكية بوزارة الزراعة والثروة السمكية؛ ومنها: أساسيات ضبط جودة الأسماك المرتبطة بالتصنيع السمكي قدمها المهندس رضا بن سعيد بن خلفان بيت فرج رئيس قسم تطبيق نظم سلامة الأغذية البحرية، ولائحة ضبط جودة الأسماك للمهندس خميس بن سيف بن حمود الفلاحي رئيس قسم مراقبة نظم الجودة، كما قدم المهندس مصطفى بن أحمد بن محمد الرمضاني فني مختبر ضبط جودة تعريفا شاملا عن الأجهزة والمعدات التي تستخدم في تنفيذ تلك التحاليل وطرق التعامل مع عينات الأسماك، بعد ذلك قدمت المهندسة صابرة بنت جمعة بن عدي المغيرية رئيسة قسم التحاليل الفيزيائية محاضرة علمية وتطبيقا عمليا تفصيليا عن كيفية التعرف على الأسماك الطازجة وأهم التحاليل التي تجرى على الأسماك والثروات البحرية لمعرفة مدى توافر معايير الجودة فيها، وكيفية التعرف على بعض الأمراض التي تصيب الأسماك والمنتجات البحرية ومخاطر التسمم الغذائي المرتبط بالأسماك والمنتجات البحرية.

وسيكون ختام الحلقة، اليوم، بعدد من التدريبات العملية على التصنيع السمكي وفق الشروط الصحية وسلامة الأغذية ومتطلبات ضبط جودة الأسماك، كما سيتم تنفيذ جلسة مناقشة عامة لتقييم ومراجعة ما تم تناوله في الحلقة التدريبية على مدى ثلاثة أيام.

ويشارك في فعاليات الحلقة 20 من النساء الساحليات من محافظتي شمال وجنوب الباطنة ومحافظة الوسطى، بينما يحاضر فيها عدد من المختصين من دائرة تنمية وإدارة الموارد السمكية بالمديرية العامة لتنمية الموارد السمكية ومن مركز ضبط جودة الأسماك بالمديرية العامة للبحوث السمكية بالوزارة ومن دائرة التنمية السمكية بولاية المصنعة. وتهدف حلقة التصنيع السمكي للمرأة الساحلية إلى: تمكين النساء الساحليات من العمل في مجال التصنيع السمكي بكفاءة وتصنيع عدد من المنتجات السمكية بجودة تمكنها من دخول الأسواق المحلية.