الجمعة, 21 سبتمبر 2018

خبر : أهالي ولاية عبري يطالبون بتوفير الخدمات الأساسية في "مخطط الجاهلي" لتعزيز الحركة التجارية

الإثنين 07 ديسمبر 2015 12:38 ص بتوقيت مسقط

عبري - الرُّؤية

طالبَ عددٌ من أهالي ولاية عبري بمحافظة الظاهرة بتوفير الخدمات الأساسية في مخطط الجاهلي التجاري؛ بهدف الاستفادة من الأراضي المتاحة في هذا المخطط، واستغلالها في تنفيذ مشروعات متنوعة تخدم أهالي الولاية ومحافظة الظاهرة بشكل عام.

وطالبوا الجهات المعنية بالوقوف على حاجة المخطط للخدمات، والعمل على توفيرها في أقرب وقت ممكن، بما يضمن الاستفادة من هذا المخطط، والذي بدوره سيسهم في توفير فرص عمل للشباب ويساعد على دفع عجلة النمو الاقتصادي في الولاية التي تشهد نمو اقتصاديا متزايدا خلال السنوات الأخيرة.

ودعا أصحاب وصاحبات أعمال كذلك إلى تعزيز تكاملية المخطط من خلال توفير الخدمات المطلوبة؛ إذ يعد مخطط الجاهلي بعبري من أكبر المخططات التجارية في محافظة الظاهرة، والذي يضمُّ حوالي 300 قطعة أرض متنوعة الاستخدامات.

وقال علي بن صالح بن علي الكلباني عضو مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة عمان رئيس فرع الغرفة بمحافظة الظاهرة: إنَّ فرع الغرفة بمحافظة الظاهرة خاطبَ المجلس البلدي وعددا من الجهات الحكومية بالمحافظة، لتوفير الخدمات الأساسية لمخطط الجاهلي التجاري؛ وذلك باعتباره محطة لجذب الاستثمارات والانشطة التجارية، التي بدورها ستعمل على تنشيط الحركة التجارية وخلق فرص عمل لأبناء الولاية من الشباب. وأضاف الكلباني بأنَّ محافظة الظاهرة بشكل عام وولاية عبري على نحو خاص تشهد حركة تجارية جيدة؛ الأمر الذي يدفع الجهات الحكومية إلى العمل بوتيرة أسرع لتوفير خدمات الطرق والكهرباء والمياه...وغيرها في المخططات، بما يساعد أصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة على إقامة مشاريعهم التجارية، ويدعم الحركة الشرائية في المنطقة.

وقال عبدالله بن سيف الشيباني إنَّ مَوْقع مخطط الجاهلي التجاري يوفر أهمية اقتصادية كبيرة لرواد الأعمال في محافظة الظاهرة؛ حيث إنَّ العديد من أصحاب وصاحبات الأعمال يمتلكون أراضي تجارية في مخطط الجاهلي لكنها أراض غير مستغلة ولا يستفيد منها ملاكها؛ وذلك نتيجة لغياب الخدمات الأساسية من طرق مؤهلة وكهرباء ومياه واتصالات، مناشدا الجهات المعنية بالإسراع في تنفيذ كافة الخدمات بالمخطط.

وقال عبدالله بن علي الناصري: إنَّ مُخطَّط الجاهلي يُعدُّ من المخططات التي يعول عليها الكثير لرفد النشاط التجاري في محافظة الظاهرة، وذلك نظرا لما سيقدمه هذا المخطط من فرص استثمارية واعدة لأصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة. وأضاف بأنه حتى يظهر هذا المخطط بالصورة المطلوبة يجب إعطاؤه المزيد من الاهتمام من حيث توفير البنية الاساسية ليكون عاملَ جذب للأنشطة الاقتصادية.

وقال إبراهيم بن سعيد الغريبي إنَّ ولاية عبري تشهد نموًّا اقتصاديًّا جيدًا، وهو ما يفرض على الجهات المعنية الاستفادة من هذا النمو من خلال توفير الخدمات الأساسية لزيادة العائد على الأنشطة التجارية، وتوفير فرص عمل للشباب، وهو ما سيؤول في النهاية إلى دفع عجلة التنمية الاقتصادية إلى الأفضل.

وأضاف بأنَّ مخطط الجاهلي يفتقر إلى الخدمات الأساسية التي من شأنها أن تشجع المستثمرين ورواد الاعمال على استغلال الأراضي في مشروعات تجارية وخدمية وصناعية، مطالبا أعضاء المجلس البلدي بمحافظة الظاهرة ومسؤولي الجهات الحكومية بزيارة المخطط والوقوف على احتياجاته، والتباحث حول كيفية إمداد المخطط بالخدمات المطلوبة.