الخميس, 15 نوفمبر 2018

خبر : بنك صحار يواصل دعمه لجمعية النور للمكفوفين

الثلاثاء 29 سبتمبر 2015 01:48 ص بتوقيت مسقط

 


مسقط - الرُّؤية

جدَّد بنك صحار -للعام الثالث على التوالي- الدَّعم لجمعية النور للمكفوفين بفرع محافظة مسقط؛ وذلك في ترجمة لدوره الرائد والمستمر في مجال المسؤولية الاجتماعية.

وقام البنك -خلال العام الحالي- بتقديم الدعم أيضاً لفرعي الجمعية في محافظتي ظفار ونزوى، ويأتي دعم البنك للجمعية لهذا العام من أجل المساهمة في شراء عدد من أجهزة الآيفون المزودة بخدمة المساعد الصوتي عبر برنامج(Voice Over) لخدمة أعضاء الجمعية؛ حيث قام بتسليم مبلغ الدعم بالنيابة عن بنك صحار مازن بن محمود الرئيسي مساعد مدير عام التسويق وتجربة الزبائن في البنك، إلى راشد بن سليمان الفارسي رئيس مجلس إدارة جمعية النور للمكفوفين، وذلك بمقر الجمعية بمسقط.

وفي تعليقها حول الدعم المقدم للجمعية، قالت منيرة بنت عبدالنبي مكي مدير عام الموارد البشرية والإسناد ببنك صحار: لقد قطعت التكنولوجيا الحديثة شوطاً طويلاً في تسهيل حياة ذوي الإعاقة البصرية؛ إذ مكَّنتهم من استخدام الهواتف الذكية والتطبيقات المختلفة لتسهيل تواصلهم مع محيطهم، ويعد برنامجVoice Over أحد مميزات أجهزة الأيفون الذي يعمل على تسهيل استخدام الأجهزة من قبل من يعانون من الإعاقات البصرية، حيث يعمل البرنامج على قراءة الشاشة بما فيها الأزرار، التطبيقات، الروابط...وغيرها من عناصر واجهة الشاشة، ومن خلال ميزة المساعد الصوتي سيتمكن منتسبي الجمعية من استخدام الأجهزة الذكية بفاعلية أكبر، ونحن سعداء بتوفير هذا الدعم لأعضاء جمعية النور للمكفوفين، كما أنني على يقين بأن هذه الاجهزة ستشكل إضافة قيمة في حياتهم.

وقد أعرب راشد بن سليمان الفارسي عن شكره لبنك صحار على دعمهم قائلاً: ما يجعلنا فخورين في جمعية النور للمكفوفين هو أنه بالإضافة إلى الدعم المقدم من المؤسسات مثل بنك صحار فإننا نساهم في إحداث تغيير إيجابي دائم في حياة الأفراد من أعضاء الجمعية من خلال إعطائهم الأدوات التي تسهل من حياتهم اليومية.

ويعمل بنك صحار جاهداً على تخطيط وتقييم مساهماته الاجتماعية بعناية شديدة لضمان تنوعها ووصولها إلى أكبر شريحة ممكنة من المجتمع، وبالأخص الشرائح الأكثر حاجة للمساعدة لإحداث التغيير الإيجابي في المجتمع، وبالإضافة إلى تقديم الدعم لجمعية النور للمكفوفين- فروع مسقطـ ونزوى وظفار، قدم البنك دعمه لجمعية دار العطاء، وجمعية الأمل، والجمعية العمانية لذوي الإعاقة السمعية، ومركز الوفاء لتأهيل الأطفال المعاقين، والجمعية العمانية لأمراض الدم الوراثية، والجمعية العمانية لأصدقاء المسنين- فرع شمال الشرقية، والجمعية العمانية للمعوقين في مسقط وصحار.