الأحد, 18 نوفمبر 2018

خبر : علاج جديد يقضي على الإيدز

السبت 04 يوليو 2015 08:30 م بتوقيت مسقط

أكدت دراسة أمريكية نشرت نتائجها مجلة "ساينس" أن لقاح تجريبي ضد فيروس "إتش آي في" المسؤول عن الإصابة بمرض الإيدز، أظهر نتائج واعدة لدى استخدامه على قردة.

ويقوم هذا اللقاح على تحضير عمل جهاز المناعة بداية بالاستعانة بنوع آخر من العوامل المسببة للأمراض قبل تحفيزه باستخدام بروتينة موجودة على غلاف فيروس "إتش أي في". وهذه المقاربة قد تشكل الاستراتيجية الأفضل للحماية من الإصابة بهذا الفيروس.

وعمد الباحثون بداية إلى حقن قردة بلقاح ضد فيروس غداني، وهو من الفيروسات المرتبطة بأمراض بشرية عدة، في شكل يؤدي إلى تفعيل جهاز المناعة لديها. وفي مرحلة ثانية، أعطى العلماء هذه الحيوانات ما يشبه الجرعة المعززة، هذه المرة من خلال بروتينة مطهرة تشكل غلاف فيروس "إتش آي في" ما يؤدي إلى إطلاق تفاعل أقوى من جانب الخلايا المناعية.

هذه المقاربة الرامية إلى تخفيف قوة الرد المناعي وتوسيع الحماية من هجمات فيروسية لاحقة، استخدمت بنجاح في لقاحات ضد فيروس إيبولا.

وسمح هذا اللقاح التجريبي بالحصول على حماية كاملة لدى نصف القردة البالغ عددها اثني عشر في مواجهة الإصابة بفيروس العوز المناعي لدى القردة الشبيه بفيروس "إتش آي في" لدى البشر.