الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

خبر : استعدادات متواصلة لانطلاق "شبابي 2015" الإثنين المقبل .. وأنشطة متنوعة لإثراء الفعاليات

الأربعاء 10 يونيو 2015 12:16 م بتوقيت مسقط

مسقط - الرؤية-

عقدتْ اللجنة الرئيسية لبرنامج شبابي اجتماعاً باللجنة الإعلامية برئاسة خالد العلوي رئيس اللجنة، لمناقشة استعدادات اللجنة المبذولة لانطلاق البرنامج يوم الإثنين المقبل، في مختلف محافظات السلطنة.

وعُقد الاجتماع بقاعة الاجتماعات بديوان عام وزارة الشؤون الرياضية بحضور جميع أعضاء اللجنة. ورحَّب خالد العلوي رئيس اللجنة بالحضور، مُشيدًا بالجهود المتسارعة التي تبذلها مختلف اللجان استعدادا لانطلاق برنامج شبابي ضمن البرامج الصيفية لوزارة الشؤون الرياضية، وقال: "أنجزنا الكثير في المرحلة الماضية وهناك تجاوب رائع من قبل المحافظات وإدارات الأندية في احتضان مختلف برامج وأنشطة شبابي، كما تم الاطلاع على آخر الاستعدادات والوقوف على ما تم إنجازه إلى الآن وتم اعتماد البرامج والأنشطة التي سيتم تنفيذها في البرنامج والتي ستركز على الموروث التقليدي والمحور البيئي". وأضاف العلوي: "سينطلق بالتزامن برنامج الإنشاد وستقام التصفيات في شهر رمضان المبارك بعد صلاة التراويح وبحسب البرنامج الذي سيتم توزيعه في مختلف الولايات والمحافظات، على أن يتأهل من كل مجموعة من المجموعات الخمس 15 منشدا". واستعرض فريق الإعلام خطته الترويجية للبرنامج والخاصة بتغطية الحدث في كافة وسائل الإعلام المقروءة والمسموعة والمرئية وعبر مختلف قنوات ووسائل التواصل الاجتماعي، وتفعيل تلك القنوات.

يشار إلى أنّ وزارة الشؤون الرياضية تحرص على تفعيل الأنشطة الشبابية بالأندية الرياضية بالسلطنة وذلك من منطلق الحرص على توطيد العلاقة بين الأندية الرياضية وأفراد المجتمع، وتأتي النسخة الرابعة لبرنامج شبابي تأكيدًا على مشاركة جميع شرائح المجتمع لتحقيق الأهداف المنشودة على المستويات (الثقافية، الاجتماعية، الفنية، العلمية، والموروث التقليدي، والمحور البيئي)، ويستهدف البرنامج الفئة العمرية حتى 25 سنة، ويهدف البرنامج الى استثمار أوقات الفراغ لدى الشباب خلال فترة الصيف من خلال ممارستهم لهواياتهم المختلفة في المؤسسات والهيئات الرياضية وصقل مواهب الشباب من خلال الأنشطة الشبابية وتنمية قدراتهم الإبداعية وربط الشباب بموروثهم الشعبي وتعريفهم بتاريخهم الحضاري ورفع مستوى الوعي الثقافي والمعرفي بين الشباب والاهتمام بالمرأة من خلال توسعة قاعدة الأنشطة المخصصة لها في المجالات الفنية والثقافية والعلمية والاجتماعية وإدخال البعد البيئي ضمن اهتمامات الشباب.

وستنفذ اللجنة الرئيسية للبرنامج بعض الأنشطة الشبابية في المجمعات الرياضية منها العلمية والمتضمنة تنفيذ الدورات التدريبية وحلقات العمل بالتنسيق مع الجهات المختصة حسب الموضوع المطروح. وسيكون محور المورث التقليدي المتضمن التعريف به وبالحرف والصناعات التقليدية وكذلك الألعاب التقليدية حاضر ضمن تلك الأنشطة حيث سيتم التركيز على تلك المفاهيم من خلال المحاضرات وورش العمل المنفذة ضمن المحافظات. وسيتم ولأول مرة التركيز على المحور البيئي من خلال المحميات الطبيعية وحلقات العمل في مواضيع بيئية كالتصحر والغطاء النباتي والاحتباس الحراري وستعلن تلك المحاضرات والرحلات للمشاركين والمهتمين تباعا.

أما الأنشطة الشبابية في الأندية الرياضية، فمن المقرر أن تحتضن الأندية الرياضية بعض الأنشطة الثقافية والتي تسعى اللجنة عبرها إلى تنمية المهارات الشعرية في الإلقاء والمساجلات وسيقوم النادي بتنفيذ تلك الدورات وحلقات العمل لاكتشاف المواهب وصقلها من خلال المهتمين من شعراء المحافظة والنقاد ومرسى اللغة العربية كما ستنفذ الأمسيات الشعرية وستعلن كذلك تباعا للجمهور. وفي إطار تنمية المهارات الكتابية المتضمنة ( القصة القصيرة - المقال - البحث ) والمحاضرات والندوات التثقيفية سيقوم النادي بإقامة دورة أو حلقة عمل لصقل المواهب الشابة في هذه المجالات والاستعانة بمن يراه مناسبا لإنجاح هذه الورشة، كما سيتم إجراء مسابقة في المجالات الأدبية (القصة القصيرة- المقال- البحث) بين الفرق الأهلية ومنتسبي النادي وستنفذ المسابقة خلال شهر رمضان المبارك. وستقوم الأندية الرياضية بتفعيل المحور الاجتماعي من خلال تنفيذ نشاط الخدمة العـامة ومعسكرات اليوم الكامل (للصغار) ونشاط الجوالـة وأنشطة مجتمعية لمختلف الفئات (الأطفال، النساء، ذوي الإعاقة) حيث يقوم النادي بتنفيذ عدد (3 - 5) أنشطة مختلفة وذلك من خلال المنتسبين والفرق الأهلية التابعة له. كما ستقوم الأندية بتنفيذ مجموعة متنوعة من المسابقات الثقافية في مواضيع الثقافة الإسلامية. والتاريخ العماني والعلوم والتكنولوجيا وشخصيات عالمية (سياسية - أدبية - علمية) ومعلومات عامة (رياضية - أدبية - فنية - علمية - تاريخية - دينية).

ويشتمل البرنامج على مسابقات فنية متضمنة مسابقة الأندية للإنشاد (الذكور) ومسابقة الإلقاء الشعري (الذكور والإناث) حيث ستقام تلك المسابقات بين منتسبي الأندية الرياضية والفرق التابعة لها خلال شهر رمضان الفضيل حيث ستقام التصفيات الأولية على مستوى المحافظة والتصفيات النهائية على مستوى السلطنة، كما سيكون هناك الملتقيات الشبـابية حيث تقوم المديرية أو الدائرة بتنظيم ملتقى شبابي بالمحافظة لعدد يتراوح بين (50 -70) مشاركا ومشاركة لمدة يوم واحد فقط ويتضمن الملتقى المحاضرات المتعلقة بتنمية قطاع الشباب بالتنسيق مع الجهات المعنية بالمحافظة. وستحتضن الأندية الرياضية مجموعة متنوعة من الأنشطة التسوية ثقافيا وفنيا واجتماعيا وعلميا من خلال محاضرات وحلقات عمل وحلقات علمية متخصصة بإشراف مختصين من المحافظة بالتنسيق مع المديريات والدوائر المعنية هناك، كما يتيح برنامج شبابي أنشطة خاصة للولايات التي ليس بها أندية رياضية حيث ستقوم مديريات أو دوائر الوزارة بالمحافظات بتنفيذ الأنشطة الشبابية في الولايات التابعة للمحافظة والمتابعة والإشراف على تنفيذ الأنشطة الشبابية في تلك الولايات حسب الموازنات المعتمدة ويتم تنفيذ (6) أنشطة لكل ولاية تشمل أنشطة ثقافية واجتماعية وعلمية وفنية وموروثات تقليدية وبيئية.