الإثنين, 24 سبتمبر 2018

خبر : رؤساء اتحادات الغرف العربية والخليجية يطلعون على الفرص الاستثمارية بـ"اقتصادية الدقم"

الأربعاء 06 مايو 2015 05:53 ص بتوقيت مسقط

الدُّقم - الرُّؤية

نظَّمت هيئة المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم -وبالتعاون مع غرفة تجارة وصناعة عمان- أمس، زيارة إلى الدقم لرؤساء اتحادات غرف التجارة والصناعة العربية والخليجية؛ للاطلاع على الفرص الاستثمارية المتوفرة بالمنطقة والمشروعات التي يتم تنفيذها. وشملت الزيارة: مجسمَ المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم والحوض الجاف وميناء الدقم وحديقة الصخور والمنطقة السياحية.

وأكد رؤساء الغرف العربية والخليجية وأصحاب وصاحبات الأعمال أهمية المنطقة في توفير فرص استثمارية للقطاع الخاص العربي والخليجي.. مُشيدين بما تتميز به المنطقة من موقع جغرافي وما تقدمه من حوافز وتسهيلات للمستثمرين.

وأشاروا في مداخلاتهم خلال العروض المرئية إلى ضرورة الترويج للمنطقة عربيا وبدول مجلس التعاون وتوضيح الفرص الاستثمارية أمام أصحاب وصاحبات الأعمال، متوقعين أن تتمكن المنطقة من استقطاب استثمارات عديدة في مختلف القطاعات. واشتملت الندوة على عدد من العروض المرئية التي سلطت الضوء على الفرص الاستثمارية والمشروعات التي يتم تنفيذها بالمنطقة والحوافز التي تقدمها الهيئة للمستثمرين، كما تناولت أيضا إمكانيات الحوض الجاف وميناء الدقم.

ومن جهته، أكد إسماعيل بن أحمد البلوشي نائب الرئيس التنفيذي لهيئة المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم، أنَّ السلطنة حرصت على توفير مختلف عناصر النجاح للمنطقة.. مشيرا إلى أنَّ الحكومة قامت بإنشاء البنية الأساسية للمنطقة والمتمثلة في ميناء الدقم والحوض الجاف ومطار الدقم والطرق وبعض المنشآت السياحية، كما قامت بتوفير العديد من الحوافز المشجعة للمستثمرين كالإعفاءات الضريبية التي تمتد لـ30 سنة قابلة للتمديد لفترات مماثلة، ومنح حقوق الانتفاع بالأرض لفترات تصل في حدها الأقصى إلى 50 سنة ميلادية قابلة للتمديد لفترات مماثلة، كما تقدم الهيئة من خلال المحطة الواحدة مختلفَ الخدمات والتسهيلات التي يحتاج إليها المستثمرون.

وقال في كلمة ألقاها خلال اللقاء الذي تم تنظيمه أمس بالحوض الجاف: إنَّ المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم تتميزكذلك بإطلالتها على بحر العرب المفتوح على المحيط الهندي وقربَ الأسواقِ الاستهلاكية في آسيا وافريقيا، كما أن حكومة السلطنة حرصت على ربط المنطقة بسكة حديد دول مجلس التعاون الخليجي؛ مما يجعلها أداة للتكامل الاقتصادي الخليجي. وضم الوفد الزائر: سعادة محمدو ولد محمد محمود رئيس الاتحاد العام لغرف التجارة والصناعة والزراعة للبلاد العربية، وسعادة عبدالرحيم حسين نقي الأمين العام لاتحاد غرف دول مجلس التعاون الخليجي، وأيمن بن بن عبدالله الحسني نائب رئيس مجلس الإدارة للشؤون الاقتصادية والفروع بغرفة تجارة وصناعة عمان، كما ضمَّ عددا من رؤساء الغرف الخليجية وأعضاء مجالس الإدارة وشخصيات اقتصادية خليجية بارزة.