الخميس, 12 ديسمبر 2019
24 °c

الشيباني: مبادرات متنوعة لتطوير أنشطة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة

"غرفة شمال الشرقية" تنفذ خططا وبرامج طموحة لتنمية القطاع السياحي بالمحافظة

الأربعاء 07 أغسطس 2019 07:25 م بتوقيت مسقط

"غرفة شمال الشرقية" تنفذ خططا وبرامج طموحة لتنمية القطاع السياحي بالمحافظة

 

الرؤية – مريم البادية

قال قيس بن عامر الشيباني نائب رئيس مجلس إدارة فرع غرفة تجارة وصناعة عمان بمحافظة شمال الشرقية ورئيس لجنة تنظيم سوق العمل إنّ الفرع يقوم بدور رائد في تعزيز القطاع السياحي في المحافظة، من خلال منح التسهيلات لرواد الأعمال للنهوض بمشاريعهم في مختلف ولايات المحافظة.

وأكد الشيباني أنّ غرفة تجارة وصناعة عمان حققت العديد من الإنجازات الاقتصادية والاستثمارية مؤخرا، وتمكنت على الصعيد المحلي من تطبيق الشراكة الحقيقية مع الحكومة ومد جسور التواصل والتفاعل البناء والهادف مع مؤسسات القطاع العام وإيجاد الحلول المناسبة لما يواجهه القطاع الخاص من تحديات وصعوبات؛ وذلك من خلال الاجتماعات واللقاءات التي تعقد دوريا مع ذوي الاختصاص والخبرة من أصحاب وصاحبات الأعمال في مجالات اقتصادية مختلفة تلامس اهتماماتهم وتطلعات أعمالهم في النمو والتوسع سواء في المقر الرئيسي للغرفة بمسقط، أو في فروع الغرفة بالمحافظات.

وأشار الشيباني إلى أنّ قرار تأجيل الرسوم البلدية يعد إنجازا بذلت فيه الغرفة جهدا دؤوبا بالشراكة مع الجهات الحكومية ذات الاختصاص لأجل إعادة دراسة تلك القرارات، في ظل إدراك تأثيراتها المحتملة على النمو الاقتصادي والقدرة على استقطاب الاستثمارات، وتأسيس الأعمال التجارية. كما تساند الغرفة وفروعها المشاريع الصغيرة والمتوسطة وتتواصل أعمال الدعم الفني والإداري لها من خلال تسهيل الإجراءات لها وتأهيل الشباب العماني وتمكينه، وتبنى العمل في المشاريع الريادية والترويج لمنتجاتها وتسويقها محليا وعالميا واستقطاب الاستثمارات وجذب رؤوس الأموال الأجنبية من خلال الوفود التجارية التي تسيرها الغرفة والتي مكّنت أصحاب الأعمال من إبرام العديد من الإتفاقيات ومذكرات التفاهم وعقد وكالات تجارية، والتي بدورها أسهمت بشكل كبير في زيادة ورفع معدلات التبادل التجاري بين السلطنة ونظرائها من دول العالم.

وأكد الشيباني استمرار التعاون والتنسيق مع الهيئة العامة لتنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة "ريادة"، لإقامة الندوات والمؤتمرات التي تهم قطاع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة وتسهيل الإجراءات أمام أصحاب وصاحبات الأعمال ومنحهم الفرص والأعمال التي تساندهم في توسعة مشاريعهم والحصول على المناقصات التي تؤهلهم للقيام بمشاريع أكبر مستقبلا. كما تشترك الغرفة مع ريادة في مجال التسويق للمنتجات الوطنية وعرضها في منافذ البيع والمشاركة في المعارض المحلية والإقليمية وإعطاء أصحاب الأعمال الفرصة للالتقاء بنظرائهم من أصحاب الأعمال من دول العالم وحضور الاجتماعات واللقاءات مع ممثلي الكيانات الاقتصادية.
وأشار نائب رئيس مجلس إدارة فرع غرفة تجارة وصناعة عمان بمحافظة شمال الشرقية إلى أنّ الفرع يقوم بجهود كبيرة لدعم القطاع السياحي، من خلال الترويج لمقومات القطاع في المحافظة، والتعريف بمكونات الطبيعة الخلابة التي تحظى بها ولايات محافظة شمال الشرقية التي تتنوع بين الصحراوية والجبلية والرملية ومتنزهات الأودية والمباني التراثية كالقلاع والحصون وغيرها من العوامل التي تشكل جذبا للسياح من داخل السلطنة وخارجها.

وأضاف الشيباني أنّ فرع الغرفة بمحافظة شمال الشرقية نظم العديد من اللقاءات التي جمعت أصحاب المشاريع السياحية في المحافظة مع مسوؤلي القطاع الحكومي والتوصل إلى عدد من الحلول التي ساهمت في تطور المشاريع السياحية، كما تبنى الفرع الكثير من المبادرات الشبابية في القطاع، ومهد الفرص واستعرضها أمام رجال الأعمال والمستثمرين من خارج السلطنة، وأكد أنّ لجنة السياحة بالفرع تقوم بجهود كبيرة لحلحلة العراقيل التي تحد من نمو المؤسسات السياحية الصغيرة والمتوسطة، وتعقد بين الفينة والأخرى اجتماعات وندوات ومؤتمرات متخصصة مع ممثلي المصالح الحكومية والخاصة لاسيما التي تربطهم علاقة بالقطاع السياحي واستثماراته المحلية والأجنبية.
وقال نائب رئيس مجلس إدارة فرع غرفة تجارة وصناعة عمان بمحافظة شمال الشرقية: نسعى بكل ما نملك لمنح تسهيلات لرواد الأعمال خاصة ذوي المشاريع الابتكارية حيث يقوم فرع الغرفة بالمحافظة بدور كبير لأجل النهوض بمشاريعهم وفتح المجال لها لوصول منتجاتها وخدماتها إلى أكبر شريحة ممكنة بالإضافة إلى حرص الفرع على جلب التكنولوجيا لهذه المشاريع والسعي لرفدها بالخبرات وبمصادر التدريب والتأهيل وتوفير المعلومة الاقتصادية لهم والتي تساندنهم في تطوير مشاريعهم وتحقيق أعلى الإيرادات من المبيعات لخدماتهم التي تتسم بالجودة.

وعن ملتقى شمال الشرقية الاقتصادي، قال الشيباني: عزمنا على أن يكون كل سنتين ويطرح مبادرات جديدة تلامس القطاع الاقتصادي عموما والقطاع السياحي على وجه الخصوص، ونسعى في كل نسخة أن يكون بحلة جديدة توفر الدعم لجميع مجالات الإنتاج في محافظة شمال الشرقية، بالإضافة إلى استقطاب الاستثمارات ورؤوس الأموال الخليجية لأجل إقامة مشاريع مشتركة بين رجال الأعمال من دول المنطقة وهذا ما أسفرت عنه اللقاءات المؤخرة معهم حيث الجدية والعمل الدؤوب لإقامة استثمارات متنوعة في المحافظة تدر بالفائدة على المجتمع وتؤسس لمشاريع كبيرة مستقبلا.
وأكد نائب رئيس مجلس إدارة فرع غرفة تجارة وصناعة عمان بمحافظة شمال الشرقية أنّ هذه الملتقيات تروج لمقوّمات الاستثمار في المحافظة وتعرف بميزاتها الطبيعية وبعوامل الجذب التي تساهم في إنشاء مشاريع ذات نوعية توفر فرصا للباحثين عن عمل، كما تروّج لخدمات ومنتجات المؤسسات الصغيرة والمتوسطة والأعمال المنزلية بالإضافة إلى توافد أعداد كبيرة من الزوار للاستمتاع بمناشط وفعاليات الملتقى الأمر الذي أوجد حراكا اقتصاديا لا مثيل له. وأشار إلى أنّ الملتقى حقق نتائج إيجابية في نسخه الماضية، شهد لها القاصي والداني وهو ما جعلتنا نتبنى فكرة إقامته كل سنتين بمبادرات وأطروحات جديدة تهم القطاع الاقتصادي وتلامس شغف أصحاب الأعمال وعموم أبناء المجتمع المدني من مؤسسات حكومية وخاصة وأهلية.
واختتم الشيباني باستعراض الخطط المستقبلية للفرع، وقال إنّها ترتكز على برامج وسياسات للنهوض باقتصاد المحافظة، والسعي إلى تنويع مصادر الدخل من خلال تبني وطرح المشاريع الريادية ومنح المستثمرين في قطاعات الصناعة والإنتاج تسهيلات وفرص أكبر تساعدهم على إيجاد مشاريع جديدة تقلص أعداد الباحثين عن عمل، وتمنح المؤسسات الصغيرة فرصا لتوسعة استثماراتها. وقال: نعول على اللجان التخصصية بفرع الغرفة بالمحافظة مسألة تطوير القطاع الخدمي وتأهيل أصحاب الأعمال كل في مجاله، كما أننا ماضون في عمليات تسيير الوفود التجارية وإقامة الندوات وورش العمل التي تطوّر من مهارات رواد الأعمال وتُعرّفهم بعالم ريادة الأعمال ومجالات العمل المرتبطة به.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية