الأحد, 21 يوليو 2019
25 °c

25 جائزة محلية ودولية لبنك نزوى في 6 سنوات

الأربعاء 10 يوليو 2019 07:46 م بتوقيت مسقط

25 جائزة محلية ودولية لبنك نزوى في 6 سنوات

مسقط - الرؤية

يُواصل بنك نزوى تعزيز مكانته كرائدٍ لقطاع الصيرفة الإسلامية في السلطنة؛ حيث بات سجل إنجازاته يتضمن أكثر من 25 جائزة محلية ودولية منذ نشأته قبل ستة أعوام. واحتفل البنك مُؤخراً بفوزه بجائزة "أفضل بنك إسلامي في عُمان" من الاتحاد الدولي للمصرفيين العرب؛ تقديراً لجهوده في قيادة قطاع الصيرفة الإسلامية ونموه المتسارع، إضافة لجهوده في مجال نشر الوعي حول الصيرفة الإسلامية لدى أفراد المجتمع.

ومنذ انطلاق أعماله في العام 2013، فاز البنك بعددٍ من الجوائز المرموقة عالميا في قطاع الصيرفة بما في ذلك "جائزة العملة العربية الذهبية"، وجائزة "رائد الصيرفة الإسلاميّة في عُمان" من اتحاد المصارف العربية، وجائزة "البنك الأسرع نمواً في عُمان" من مؤسسة جوائز التمويل الإسلامي العالمية.

وقال مصبح بن سيف المطيري نائب رئيس مجلس إدارة بنك نزوى: كان علينا بذل جهود دؤوبة منذ انطلاق أعمالنا باعتبارنا أول بنك إسلامي بالسلطنة. ولقد حققنا الكثير خلال فترة زمنية قصيرة بفضل شغفنا وإيماننا الراسخ بأن زبائننا بإمكانهم الحصول على خدمات مصرفية مُبتكرة ومتوافقة مع الشريعة الإسلامية تلبي متطلباتهم وطموحاتهم. ولا شك أنَّ هذه الجوائز تعد ترجمة حقيقية لجهودنا بأن نكون الشريك المصرفي المثالي لزبائننا من الأفراد والشركات على حدٍ سواء وهي بمثابة الحافز والدافع لكي نواصل مسيرة نجاحاتنا.

ويُواصل البنك التركيز على إثراء تجربة زبائنه وتقديم خدمات مصرفية مبتكرة وعالية المستوى، مُبرهنا على أن النجاح التجاري ومبادئ الشريعة الإسلامية هما وجهان لعملة واحدة. ويذكر أن البنك قد سجل أعلى معدل نمو في القطاع المصرفي بالسلطنة في العام 2018 محققا زيادة بنسبة 98% في صافي الأرباح بعد الضريبة وزيادة بنسبة 35% في إجمالي محفظة ودائع الزبائن على أساس سنوي، إضافة لنمو بنسبة 25% في إجمالي الأصول بين عامي 2017 و2018 لتصل إلى 873 مليون ريال عُماني.

كما يواصل البنك التزامه تجاه المجتمع المحلي والتركيز على زيادة مستوى الوعي في مختلف أنحاء السلطنة حول الأدوات المالية المتوافقة مع الشريعة؛ من خلال إطلاق البرنامج التثقيفي للمالية الإسلامية، وهو الأول من نوعه في قطاع الصيرفة.

وأطلق البنك برنامج "مسؤوليتي" في العام 2014 ليكُون بمثابة منصة تطوعية للموظفين لتعزيز دورهم وجهودهم تجاه المجتمع. وإضافة لذلك، يلتزم البنك بتدريب المواهب العُمانية؛ حيث حقق نسبة تعمين بلغت 90%. وُيعد فوز البنك مرتين بجائزة "أفضل برنامج للحفاظ على الموظف وتحفيزه"، ضمن فعاليات الحفل السنوي لجوائز مراكز الاتصال في الشرق الأوسط دليلاً على سعي البنك لخلق مكان عمل مثالي للخريجين الجدد والخبراء والكوادر على حدٍّ سواء.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية