الثلاثاء, 17 سبتمبر 2019
34 °c

تضع رأسها في حاجز حديدي.. وتنجو بأعجوبة

الإثنين 03 يونيو 2019 01:23 ص بتوقيت مسقط

تضع رأسها في حاجز حديدي.. وتنجو بأعجوبة

ترجمة- رنا عبد الحكيم

واجهت امرأة كولومبية خطر الموت عندما أرادت أن تتحقق ما إذا كان جارها في المنزل أم لا، وانتهى بها المطاف إلى وضع رأسها بين القضبان المعدنية لباب المنزل، لتعلق لمدة 5 ساعات.

وانتشرت صور المرأة التي تعيش في مدينة لافرجينيا في كولومبيا على وسائل التواصل الاجتماعي مؤخرا بعد أنباء عن إنقاذها عندما علقت رأسها لمدة خمس ساعات في البوابة المعدنية لأحد منازل الجيران. وليس من الواضح إذا ما كانت المرأة تتجس على جارها أم فقط كانت تريد أن تعرف ما إذا كان هناك أحد في المنزل.

ولحسن الحظ سمع أحد الأشخاص صرخاتها طلبا للمساعدة واتصل بالشرطة. ولم تتمكن الشرطة من إخراج رأسها فطلبوا قسم الإطفاء للمساعدة. واستغرق الأمر خمس ساعات لإخراج رأسها.

وأذاع القصة لأول مرة راديو "لا روكا إف إم" ثم انتشرت عبر وسائل التواصل الاجتماعي صور رجال الشرطة ورجال الإطفاء الذين عملوا على تحرير رأس المرأة.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية