الثلاثاء, 25 يونيو 2019
39 °c

بالفيديو.. عضلات هائلة للاعب بناء أجسام بسبب حقن الزيت

الإثنين 03 يونيو 2019 01:17 ص بتوقيت مسقط

1
3

ترجمة- رنا عبد الحكيم

قام فالدير سيجاتو وهو لاعب بناء أجسام برازيلي في أوائل الخمسينيات من عمره بحقن مادة أساسها الزيت في عضلات الجزء العلوي من الجسم لمدة عام.

وعلى الرغم من أنه يبدو وكأنه شخصا قد نفخ جسده بمضخة هواء، فبدا ذراعيه وصدره مثل البالونات، إلا أنه لا يزال يحقن تلك المادة بانتظام. وسبق لسيجاتو أن أدمن المخدرات وفقد وزنا كبيرا حتى أصبح أصدقاؤه يطلقون عليه "الكلب النحيل". ومن بعدها قرر تغيير حياته والذهاب إلى صالة الألعاب الرياضية يوميا، لكنه لم يكن راضيا عن النتائج التي حققها في رفع الأثقال. وقام أحد الأشخاص بإخباره عن مادة "السينثول" لتعزيز العضلات وأصبح مدمنا عليها. وظل يحقن تلك المادة بانتظام في العضلة ذات الرأسين والعضلات الصدرية لسنوات، وعلى الرغم من تحذيره من خطر بتر أطرافه إذا استمر في استخدام تلك المادة، إلا أنه لم يستطع التوقف.

ويقول سيجاتو "نصحني الأطباء.. لكني لا زلت أريد أن أكون أضخم.. لقد أطلق علي الناس لقب شوارزنيجر وأحب ذلك".

وزاد حجم سيجاتو بالفعل على مدار السنوات الثلاث الماضية؛ حيث بلغ حجم العضلة ذات الرأسين الآن محيطا يبلغ 23 بوصة. لكنها لا تبدو طبيعية على الإطلاق ومثل البالونات الضخمة، غير أنه أكد أنه لا يكترث لذلك، فهو يحب الاهتمام الذي يحظى به بسبب عضلاته المشوهة.

وينشر سيجاتو بانتظام صورا ومقاطع فيديو خاصة به وهو يستعرض عضلاته على مواقع التواصل الاجتماعي.

ومادة السينثول عبارة عن 85% من الزيت (وغالبا زيت السمسم)، و7.5% يدوكائين مسكن للألم، و7.5% كحول لتعقيم الخليط. وهو مزيج شائع الاستخدام بين لاعبي بناء الأجسام ممن يعانون من تشوه بعض العضلات أو يريدون تكبير حجم  بعض العضلات. وفي بعض الحالات يمكن أن يتسبب هذا الزيت في مجموعة متنوعة من المشاكل الصحية أخطرها الصرع والسكتات الدماغية والأورام والقرح والخراجات في العضلات.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية