الثلاثاء, 18 يونيو 2019
34 °c

تعليمية ظفار تناقش استعدادات اللجان لجائزة السلطان قابوس للتنمية المستدامة في البيئة المدرسية

الأحد 16 ديسمبر 2018 09:21 ص بتوقيت مسقط

IMG-20181216-WA0004
IMG-20181216-WA0003
صلالة- الرؤية

 

عقد بمكتب مدير عام تعليمية ظفار لقاءا تربويا  لمناقش أعمال وخطط اللجنة المحلية لمتابعة وتقييم جائزة السلطان قابوس للتنمية المستدامة في البيئة المدرسية بالمحافظة.
 
 ترأس اللقاء الشيخ الدكتور الوليد بن سعيد سنان الهنائي مدير عام المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة ظفار حيث صرح قائلا أن جائزة السلطان قابوس للتنمية المستدامة في البيئة المدرسية  أتت بتوجيهات سامية لتحقيق جملة من الأهداف التربوية والتعليمية  إلى جانب أنها جاءت لتتماشى مع برنامج العمل العالمي للتعليم من أجل التنمية المستدامة .
 
وقال الهنائي أنه يتطلب منا جميعا تحمل مسؤولية تحقيق أهداف الجائزة ورؤيتها ورسالتها التربوية من خلال تكاتف الجهود  والتواصل الدائم مع المدارس حيث المحافظة ثرية بالإبداعات والمواهب التي يتميز بها عدد من  المعلمين والطلاب بالإضافة إلى السعي الجاد والمدروس نحو تحقيق الإنجازات والمقترحات التي  تخدم الميدان التربوي وتعززه بما يتوافق مع محاور الجائزة البيئية والصحية والاجتماعية والثقافية والاقتصادية .
 
وأكد المدير العام رئيس اللجنة على ضرورة التركيز على الجانب الإعلامي والتوعوي للجائزة وتشكيل فريق عمل لهذه المهمة ووضع خطة إعلامية تستهدف كافة أفراد المجتمع المدرسي والمجتمع المحلي إلى جانب تشكيل فرق عمل داخلية لإنجاز أعمال اللجنة كوضع الخطط العامة للجنة المحلية وتشكيل فريق لزيارات المدارس.
 
تضمن اللقاء عرض ورقة عمل عن حول الجائزة ومتطلباتها الأساسية قدمها أحمد بن سالم المعشني عضو ومقرر اللجنة منسق الجائزة تناول فيها أهداف الجائزة ومضامينها مع تقديم شرح حول هوية الجائزة وشعارها واختصاصات اللجنة المحلية واختصاصات اللجان المدرسية وشروط الترشح للجائزة .
 
تهدف الجائزة الى غرس مفاهيم العمل التطوعي لدى الطلبة من خلال تنفيذ مشاريع اجتماعية تطوعية واعدة تخدم قضايا المجتمع والبيئة المدرسية وتفعيل دور المدرسة في خدمة البيئة والمجتمع المحلي بتنفيذ مشاريع ومبادرات تربوية من خلال تعزيز الشراكة المجتمعية والتوأمة بين المدارس والقطاعات الأخرى وتشجيع التنافس الشريف بينها سواء على مستوى الولاية أو على مستوى المحافظة وإكساب الطلاب كفايات القرن الحادي والعشرين.
 
 كما تهدف  إحاطة طلبة المدارس بأهمية المشاريع التربوية التطبيقية ومدى ارتباطها بأهداف التنمية المستدامة فضلا إلى ترجمة المعارف والمهارات التي يتلقاها الطلاب إلى واقع عملي لتحقيق أهداف الجائزة. وتسعى الحائزة إلى وضع رؤية مستقبلية واعية لتعزيز السلوكيات والقيم الإيجابية لدى الطلبة في النظافة والأنماط الصحية في المدرسة والمجتمع المحلي وبناء شخصية الطلبة بصورة متكاملة وإكسابها مهارات التعامل الإيجابي مع القضايا والتحديات المختلفة .

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية