الجمعة, 20 سبتمبر 2019
36 °c

"مكتبة السندباد" تنشر المعرفة بين طلاب "معهد عمر بن الخطاب"

الثلاثاء 27 نوفمبر 2018 05:58 م بتوقيت مسقط

07
09

 

مسقط - الرؤية

نظَّمت مكتبة السندباد المُتنقلة للأطفال، إحدى المبادرات التنموية لجريدة الرؤية، زيارة إلى معهد عمر بن الخطاب للمكفوفين، في إطار الحرص على تعزيز الدور التنويري للمكتبة في نشر ثقافة القراءة لدى الأطفال.

وقدمت بثينة الفورية المشرفة على المكتبة عددًا من الأنشطة القرائية والمسابقات والنقاشات حول مواضيع منوعة، بجانب قراءة مجموعة من القصص القيمة على الأطفال، مع استخدام المؤثرات الصوتية وتقليد الأصوات واستخدام المجسمات، في إطار حرص المكتبة على منح طلاب المعهد تجربة ثرية عن القراءة دون أن تكون إعاقتهم عائقاً دون ذلك.

وقالت مريم الشيزاوية أخصائية مركز مصادر التعلم بالمعهد إن الطالب الكفيف قادر على القراءة، فالكفيف يقرأ عبر طريقة برايل، في حين يقرأ ضعيف البصر بالعدسة المكبرة، داعية المجتمع إلى الاطلاع على ما يخص الكفيف من طريقة القراءة والكتابة لتعزيز هذه الثقافة لدى الأفراد. وأوضحت الشيزاوية أنَّ المعهد يعاني من نقص الكتب المتاحة بطريقة برايل، في ظل عدم وجود دور نشر متخصصة في طباعة كتب برايل، وحثت المجتمع على المبادرة والإسهام الإيجابي في طباعة الكتب في صيغة "وورد word" ومن ثم يقوم المعهد يتحوليها إلى طريقة برايل. وأثنت الشيزاوية على دور مكتبة السندباد المتنقلة للأطفال في توعية طلاب المعهد بأهمية القراءة، موجهة الشكر والتقدير إلى إدارة المكتبة على ما تمَّ بذله من جهود لتنمية معارف الطلاب وغرس ثقافة الاطلاع والقراءة في نفوسهم.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية