الخميس, 20 سبتمبر 2018

"البيئة" تعقد اجتماعا لفريق إعداد لائحة البلاستيك

الإثنين 03 سبتمبر 2018 07:55 م بتوقيت مسقط

DSC_0449
DSC_0450
DSC_0451
DSC_0448

مسقط - الرؤية


عُقِد بمبنى عام وزارة البيئة والشؤون المناخية اجتماعُ فريق إعداد لائحة تنظيم التعامل مع الأكياس البلاستيكية، برئاسة الدكتور محمد ماجد الكاسبي المدير المساعد لدائرة المواد الكيمائية رئيس الفريق.
وقدم الدكتور رئيس الفريق ملخصاً عمَّا تم إنجازه في الاجتماعات السابقة لهذه اللائحة، كما قام بإلقاء الضوء على قضية تزايد استخدام البلاستيك وخاصة الأكياس البلاستيكية، وأنَّ هناك قلقاً خاصاً حول تأثير الأكياس البلاستيكية على الحياة البرية والبحرية، فضلاً عن تسرب هذه النفايات إلى قاع البحر؛ حيث يمكن أن تبقى هناك إلى الأبد، الأمر الذي يحتاج استجابة ومبادرات جادة لحل هذه المشكلة؛ حيث تسعى وزارة البيئة والشؤون المناخية لإصدار تشريع يحد من استخدام الأكياس البلاستيكية لمنع تأثيرها على البيئة، حرصا على سلامة وصحة الإنسان والكائنات البحرية، ويعدُّ هذا الاهتمام الكبير بحماية المستهلك من أولوياتها كعنصر أساسي من عناصر الاهتمام لاجندة السياسات الاجتماعية والاقتصادية في السلطنة.
كما تمَّ مُناقشة مقترح وزارة التجارة والصناعة حول مدى تبني المواصفة القياسية الدولية رقم ISO 17088 في صناعة واستيراد الأكياس البلاستيكية المستخدمة للأغراض العامة.
وأكدت نادية بنت محمد السيابية رئيسة قسم مواصفات المنتجات الكيميائية والبترولية بوزارة التجارة والصناعة، أهمية هذه المواصفة في التحكُّم بعملية تداول الأكياس البلاستيكية في السلطنة؛ حيث تكون تلك الأكياس قابلة للتحول إلى سماد تحت ظروف خاصة، ويكون السماد الناتج مطابقا للمواصفة القياسية الخليجية GSO 901/1997 الخليط العضوي (الكمبوست) المصنع من نفايات صلبة ناتجة من المدن، وذلك بعد الاجتماع بالمعنيين وعقد ورش عمل مع المصانع القائمة والمستوردين ومصانع المواد الخام لضمان التطبيق التدريجي للقرار، وبالتعاون والتنسيق مع جميع الجهات ذات الصلة؛ وذلك لمنح الفرصة أمام جميع المعنيين بدراسة، ومناقشة مدى تطبيق متطلبات اللائحة بشكل شامل، وفي هذا الشأن سوف يتم عقد ورش عمل تعريفية للمصنعين والمستوردين والموزعين، لشرح بنود هذه اللائحة كافة لتطبيق المواصفة القياسية المذكورة على الأكياس البلاستيكية المستوردة والمصنعة محليًّا لتقليل الأخطار البيئية الناتجة عن المنتجات البلاستيكية، ومراقبة المصانع للالتزام بمواصفات منتجات صديقة للبيئة.
وأوضح الدكتور مهاب بن علي الهنائي مدير مشروع مركز التميز البيئي من الشركة العمانية القابضة لخدمات البيئة "بيئة"، أنَّ هذا العملية تحتاج القيام بفرز وتجميع للأكياس البلاستيكة في أماكن خاصة، وتحت ظروف معينة، لتحويلها إلى سماد، ووجود وعي لدى المتعامل بعدم خلط الأكياس البلاستيكية مع نفايات أخرى لتتحول إلى سماد، وسوف تكون هناك مبادرة للتواصل مع الشركات المتعاملة، والوصول لمستثمرين لدعم هذا المجال في السلطنة في المستقبل.
وأكد المهندس خميس بن علي المفرجي رئيس قسم الأسمدة -ممثل وزارة الزراعة والثروة السمكية- أنَّ المواصفة القياسية المقترحة من قبل وزارة التجارة والصناعة تم أخذها بعين الاعتبار بأنه ليس هناك تأثيرات جانبية لسماد المنتجات البلاستيكية على النباتات والبيئة، ويجب أن يكون هناك حرص على أن تكون تراكيز المعادن الثقيلة وغيرها من مكونات البلاستيك عالية، والأخذ بالمواصفات المعمول بها في السلطنة، وعمل دراسة في هذا الجانب كما هو مقترح من قبل وزارة البيئة والشؤون المناخية.