الأربعاء, 21 نوفمبر 2018

استعدادا لتصفيات أمم آسيا

الأحمر الأولمبي يعسكر في الكويت.. غدا

الأحد 02 سبتمبر 2018 08:46 م بتوقيت مسقط

الأحمر الأولمبي يعسكر في الكويت.. غدا

الرؤية - وليد الخفيف

 

يبدأ منتخبنا الوطني الأولمبي معسكر الخارجي بالكويت، غدا الثلاثاء، استعدادا لخوض التصفيات المؤهلة لنهائيات آمم آسيا تحت 23 سنة، التي ستُقام في مارس من العام 2019. ويطمح حمد العزاني مدرب منتخبنا الوطني لقيادة فريقه إلى نهائيات القارة الصفراء، التي ستقام في يناير 2020، ويتأهل منها المنتخبات الثلاث الأولى لأولمبياد طوكيو المقرر إقامتها في صيف 2020.

واستهل المنتخب الوطني، السبت الماضي، حصصه التدريبية على مجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر، تحت قيادة حمد العزاني، ومساعده محمد خميس وبدر الميمني، وباقي أعضاء الجهاز الفني؛ حيث يهدف الجهاز الفني لترقية الكفاءة البدنية، ورفع درجة الانسجام وتطبيق الجمل التكتيكية التي سيتم تطبيقها في المباريات الودية المقبلة، في مساعٍ حثيثة لرفع مستوى الاستعداد قبل انطلاق التصفيات.

ومن المقرر أن يؤدِّي المنتخب مرانه الداخلي الأخير، مساء اليوم الإثنين، على مجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر، قبيل مغادرته للكويت غدا الثلاثاء، لبدء المعسكر الخارجي الذي يرمي لرفع درجة الاحتكاك، وصقل مستوى الخبرة الدولية، والاطمئنان على مستوى الحالة التدريبية للاعبين.

وسيلعب منتخبنا وديا خلال معسكره الخارجي أمام منتخب الكويت مباراتين يومي 7 و9 من سبتمبر الجاري، وربما تكون الفرصة مواتية أمام العزاني للوقوف على مستوى عدد من لاعبيه، وتحديد درجة كفاءتهم البدنية والفنية والتكتيكية.

وكان حمد العزاني قد استدعي 23 لاعبا من مواليد 97، هم: زاهر الأغبري وإيهاد البلوشي وفيصل الحارثي ويوسف المالكي (السيب)، وثويني حديد ومعتصم المحيجري وإبراهيم المخيني ومحمد ناصر المخيني (العروبة)، وسلطان سعيد ومروان طلال عوض ويوسف الشيادي (النصر)، والبراء المعولي وعصام الصبحي وأرشد العلوي (الشباب)، وعمار الشيادي وعمار الرشيدي وعمران الحيدي (السويق)، وعلي الهنائي وأحمد المطروشي (النهضة)، وعاهد الهديفي (صحم)، وقذافي المحروقي (الوسطى)، وحسين الحبسي (المضيبي)، عبدالله المشايخي (صور)، وسعود المقبالي (صحار) .

يُذكر أن منتخب الكويت يسابق الزمن هو الآخر لرفع درجة استعداده بعد رفع الإيقاف عن الرياضة الكويتية، أملا في بلوغ نهائيات أمم آسيا؛ إذ تأتي مباراتيه مع المنتخب استكمالا لفترة الإعداد التي استهلها بمعسكر في ألمانيا الشهر الماضي.

ووجهت انتقادات عدة لغياب منتخبنا الوطني الأولمبي عن دورة الألعاب الاسيوية التي اختتمت منافساتها قبل أيام في إندونيسيا؛ حيث استبعدت لجنة التخطيط والمتابعة باللجنة الأولمبية العمانية الأحمر الاولمبي، عطفا على نتائجه السلبية في مشاركته الآسيوية الاخيرة، وخروجه من الدور الأول بثلاث خسائر.

وبرَّرت اللجنة عدم جدوى مشاركة الأولمبي، مستبعدة قدرته على تحقيق الهدف المراد في المسابقة، لافتقاده للمعايير التي انتقت على أساسها المنتخبات الثمانية المشاركة في الدورة.