الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

مؤتمر الأذن والأنف والحنجرة يوصي بالتبادل العلمي وإقامة حلقات عمل وتدريب

الخميس 30 أغسطس 2018 01:47 م بتوقيت مسقط

IMG-20180901-WA0007
IMG-20180901-WA0012
IMG-20180901-WA0003

صلالة - الرؤية


اختَتَم المؤتمرُ الوطنيُّ الحادي والعشرون للأذن والأنف والحنجرة، والملتقى الخليجي الحادي عشر لجمعية الأذن والانف الحنجرة الخليجية، مُحَاضَراته وجدول أعماله -والتي استمرت 3 أيام- على مجمع السلطان قابوس الشبابي للثقافة والترفية بصلالة.
وقال الدكتور راشد بن خلفان العبري رئيس الرابطة العُمانية الأمين العام للجمعية الخليجية للأذن والأنف والحنجرة: إنَّ توصيات المؤتمر تضمنت التأكيد على أهمية التبادل العلمي والخبرات في مجال الأذن والأنف والحنجرة؛ من خلال إقامة حلقات العمل وأهمية التدريب في مراكز التدريب بالدول العربية، وتوحيد الخطط العلاجية في مجال علاج الأذن والأنف والحنجرة على المستوى العربي؛ من خلال الاختصايين كل في مجاله، كما شدد المشاركون بالمؤتمر على أهمية الدور الذي تلعبه البحوث العلمية وإقامة بحوث مشتركة على مستوى المراكز البحثية في مجال الأذن والأنف والحنجرة، وضرورة استخدام أحدث التطورات التكنولوجية في مجال التخصص، إضافة للأهمية القصوى لتبادل الخبرات العلاجية وعرض تجارب السلطنة بما يخصُّ التطوُّر العلاجي في مستشفيات السلطنة.
وعلى هامش المؤتمر الوطني، عَقَدت لجنة التدريب التابعة للجمعية الخليجية للأذن والأنف والحنجرة، اجتماعها برئاسة الدكتور مازن الخابوري، وتمت مناقشة العديد من المواضيع ذات العلاقة في مجال الأذن والأنف والحنجرة.
يُذكر أنَّ المؤتمر هذا العام ناقش جراحات الأذن والأنف والحنجرة، وجلسات تطبيقية لعلاج النطق والاتزان؛ حيث تمت مناقشات مستفيضة حوالي بأكثر من 20 جلسة علمية، و5 محاور نقاشية في مجالات التخصصات المختلفة، و5 حلقات عمل جانبية أخرى، وتم عرض حوالي 150 ورقة عمل وملصقا علميا خلالها.