السبت, 22 سبتمبر 2018

سوق مسقط يبدأ التعافي ويرتفع إلى 4381 نقطة.. والتداولات تقترب من المليون ريال بصعود 252%

الإثنين 27 أغسطس 2018 08:17 م بتوقيت مسقط

سوق مسقط يبدأ التعافي ويرتفع إلى 4381 نقطة.. والتداولات تقترب من المليون ريال بصعود 252%

الرؤية - مريم البادية


أغلق المؤشر العام لسوق مسقط للأوراق المالية، أمس، عند مُستوى 4381 نقطة مرتفعا 14.9 نقطة وبنسبة 0.34 في المئة، مقارنة مع آخر جلسة للتداول.
وسجَّلت قِيَم التداول 0.982 مليون ريال مرتفعة بنسبة 252.3 في المئة، كما صعدت القيمة السوقية بنسبة 0.087 في المئة وبلغت ما يقارب 17.54 مليار ريال. وسجلت قيمة شراء غير العمانيين 296 ألف ريال وبنسبة 30 في المئة من إجمالي العمليات، فيما سجلت قيمة بيع غير العمانيين 341 ألف ريال وبنسبة 35 في المئة، وانخفض صافي الاستثمار غير العماني 45 ألف ريال عماني وبنسبة 5 في المئة. وأغلق القطاع المالي عند مستوى 6810.6 نقطة مرتفعا 32 نقطة وبنسبة صعود 0.48 في المئة، فيما أغلق قطاع الصناعة عند مستوى 5471 نقطة منخفضا 19.5 نقطة وبنسبة تراجع 0.36 في المئة. وأغلق قطاع الخدمات عند مستوى 2372 نقطة منخفضا نقطة واحدة وبنسبة هبوط طفيفة 0.05 في المئة. وأغلق مؤشر السوق الشرعي عند مستوى 608 نقاط مرتفعا 2.36 نقطة وبنسبة زيادة 0.39 في المئة. وجرى التداول أمس، على أسهم 36 شركة؛ ارتفعت منها 9 شركات وانخفضت 13 شركة، فيما استقرت أسعار 14 شركة. وجرى التداول في 5 ملايين سهم، بعدد صفقات 261 صفقة. وانخفضت نسبة التغيُّر بالنسبة لإجمالي قيم التداول منذ بداية العام 12 في المئة.
وتصدَّر سهم  البنك الوطني العماني قائمة الشركات المرتفعة وأغلق عند 0.185 ريال وبنسبة صعود 3 في المئة، فيما حل سهم تأجير التمويل في مقدمة الشركات المنخفضة وأغلق عند 0.093 ريال وبنسبة تغير 5 في المئة. واعتلى سهم المدنية تكافل صدارة الاسهم المتداولة من حيث القيمة بتداولات بقيمة 163.6 ألف ريال وبنسبة 17 في المئة. وتصدر السهم نفسه أكثر الاسهم المتداولة من حيث العدد بتداولات بلغت 1.7 مليون سهم وبنسبة 32 في المئة.
وبلغت قيمة شراء العمانيين 686 ألف ريال وبنسبة 70 في المئة من إجمالي المشتريات، وبلغ شراء الخليجيين 254.7 ألف ريال وبنسبة 26 في المئة. وبلغ شراء العرب 10.6 ألف ريال وبنسبة واحد في المئة، فيما بلغ شراء الاجانب 30 ألف ريال وبنسبة 3 في المئة. أما بالنسبة لحركة البيع، فقد بلغ بيع العمانيين 641 ألف ريال وبنسبة 65 في المئة من إجمالي المبيعات، وبلغ بيع الخليجيين 255.5 ألف ريال وبنسبة 26 في المئة، وبلغ بيع العرب 8 آلاف ريال وبنسبة 0.82 في المئة، بينما وصل بيع الاجانب إلى 77 ألف ريال وبنسبة 8 في المئة.