الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

السعودية تنفي التراجع عن طرح أرامكو بالبورصة

الخميس 23 أغسطس 2018 02:22 م بتوقيت مسقط

السعودية تنفي التراجع عن طرح أرامكو بالبورصة


نفى وزير الطاقة السعودي خالد الفالح تقريرا لوكالة رويترز عن إلغاء الطرح الأولي العام لشركة النفط الوطنية العملاقة (أرامكو).
وقال الفالح في بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية في وقت مبكر اليوم الخميس إن "الحكومة السعودية لا تزال ملتزمة بالطرح الأولي العام لأرامكو السعودية وفق الظروف الملائمة وفي الوقت المناسب الذي تختاره".

وكانت رويترز نقلت أمس الأربعاء عن أربعة مصادر كبيرة بالصناعة قولها إن السعودية ألغت الطرح المحلي والعالمي لأرامكو الذي يعد الأضخم من نوعه في التاريخ، وذلك بعد أكثر من سنتين من إعلان ولي العهد السعودي محمد بن سلمان لهذا المقترح.
وقال مصدران منها إنه جرى تسريح المستشارين الماليين للإدراج مع تحول اهتمام السعودية صوب استحواذ مقترح على "حصة إستراتيجية" في الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك)، التي تختص بصناعة البتروكيماويات.
وقال مصدر سعودي آخر إن قرار إلغاء الطرح اتُخذ منذ فترة، لكن لا أحد يستطيع الكشف عن ذلك، وأضاف "لذا تمضي التصريحات تدريجيا في ذلك الاتجاه: أولا التأجيل ثم الإلغاء".
وكان اقتراح إدراج أرامكو في البورصة أحد الأعمدة الرئيسية لما باتت تعرف بخطة "رؤية 2030"، حيث كانت الخطة تقتضي بيع حصة في سوق الأسهم الأجنبية تبلغ 5% من أصول الشركة التي تقدر قيمتها بقرابة تريليوني دولار، بهدف تحصيل 100 مليار دولار لدعم خزينة المملكة.
وكشف موقع "ميدل إيست آي" البريطاني قبل شهر أن ابن سلمان قاطع وزير الطاقة خالد الفالح لأنه عبّر عن رأيه في موضوع إدراج أرامكو في البورصة العالمية، واعتبر أن ذلك "لن يكون في مصلحة اقتصاد البلاد".
وكان يفترض أن يشكل هذا المخطط أضخم طرح لأسهم أي شركة في التاريخ المالي العالمي، مما دفع بورصتي لندن ونيويورك إلى التنافس على الحصة، لكن بعض التعقيدات المحيطة بالبيع دفعت وزراء الحكومة إلى اقتراح تأجيل الإجراء حتى عام 2019.
وأعلنت شركة أرامكو مؤخرا تقريرها السنوي لعام 2017، وجاء فيه أن معدل إنتاجها من النفط الخام بلغ 10.2 ملايين برميل يوميا بما في ذلك المكثفات، وتم تصدير 6.9 ملايين برميل يوميا منها للخارج.