الخميس, 20 سبتمبر 2018

توصيات "ملتقى الإعلام الجديد" في دورته الأولى

الخميس 16 أغسطس 2018 01:21 م بتوقيت مسقط

توصيات "ملتقى الإعلام الجديد" في دورته الأولى

صلالة - الرؤية

اختتمت صباح اليوم الخميس أعمال ملتقى "الاعلام الجديد والعصر الرقمي"، في دورته الأولى بصلالة بعنوان "إعلامنا.. هويتنا"، وذلك تحت رعاية المكرم الشيخ محمد بن أحمد الرواس عضو مجلس الدولة، وبتنظيم من جريدة الرؤية بالتعاون مع شركة الرعاية الأولى لتنظيم المؤتمرات والندوات.
وخرج الملتقى بحزمة من التوصيات التي تمخضت عن أوراق العمل والمناقشات المستفيضة ومداخلات الجمهور على وسائل التواصل الاجتماعي وهي على النحو التالي :

 

1.    سن تشريعات منظمة للإعلام الجديد ووسائل الإعلام الرقمية، بما يؤطر لمنهجية عمل واضحة المعالم، من حيث حقوق وواجبات كل الأطراف المنخرطة في العملية الإعلامية.

2.    العمل على توفير منصات تدريب حديثة، تشتمل على برامج تدريبية في مجالات الإعلام الجديد، مثل البث الرقمي والتحرير الإلكتروني وصناعة المحتوى على وسائل التواصل الاجتماعي، وآليات رصد وقياس الرأي العام.

3.    إنشاء جهة معنية بالإعلام الرقمي لتولي مسؤولية تنظيم القطاع، وتوفير أدوات التدريب والتأهيل للصحفيين والإعلاميين.

4.    استمرار انعقاد الملتقى لفترات متعاقبة بهدف بناء رؤية متكاملة تحقق التطور لمنظومة الإعلام الجديد.

5.    وضع ضوابط مهنية وأخلاقية ملزمة للصحفيين عند كتابة الأخبار المتداولة عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وإلزام الصفحات العامة بتبني هذه الضوابط وفق أطر قانونية ملزمة.

6.    حث مؤسسات الدولة العامة والخاصة على تدشين صفحات للتواصل مع الجمهور عبر منصات الإعلام الجديد، تتحلى بالطابع الرسمي المعتمد.

7.    اعتماد منهجية عمل حكومية للرد على ما يثار من شائعات ودحضها فور شيوعها عبر مختلف الحسابات على وسائل التواصل الاجتماعي.

8.    تشجيع وتقنين تأسيس شركات للرصد والتحليل المعلوماتي والإعلامي، والانخراط في هذه الصناعة بما يضمن الإلمام بمتطلبات السوق واحتياجات الجمهور، وتوظيف التقارير الصادرة عنها في بناء السياسات والتوجهات.

9.    دعم جهود التحول نحو اقتصاد المعرفة، باعتباره المحرك الرئيس للنمو في اقتصادات الثورة الصناعية الرابعة.

10.     العمل على صياغة رؤية إعلامية موحدة لتحديات الإعلام الرقمي، لتفادي نشر المحتوى المضلل والمزيف، وتعزيز مصداقية وسائل الإعلام الجديد.