الجمعة, 16 نوفمبر 2018

الخام يتراجع مع تصاعد التوترات التجارية ومخاوف اقتصادية

"أوبك" تخفض توقعات الطلب على النفط في 2019.. والسعودية تقلص الإنتاج لتفادي "التخمة"

الإثنين 13 أغسطس 2018 09:26 م بتوقيت مسقط

"أوبك" تخفض توقعات الطلب على النفط في 2019.. والسعودية تقلص الإنتاج لتفادي "التخمة"

لندن- رويترز

 

توقعت منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك" أمس الإثنين انخفاض الطلب على نفطها العام المقبل مع ضخ المنافسين المزيد من الخام، وقالت إنّ السعودية، أكبر مصدر للنفط في العالم والحريصة على تجنب عودة تخمة المعروض، قلصت إنتاجها.

وفي تقريرها الشهري، قالت أوبك إنّ العالم سيحتاج إلى 32.05 مليون برميل يوميًا من الخام من الدول الأعضاء الخمس عشرة في عام 2019، بانخفاض قدره 130 ألف برميل يوميا عن توقعات الشهر الماضي. وذكرت أوبك أنّ إنتاجها النفطي في يوليو ارتفع إلى 32.32 مليون برميل يوميًا، وهو مستوى يفوق توقعات الطلب، على الرغم من خفض مفاجئ في إنتاج السعودية بعد أسابيع فقط من اتفاق أوبك وحلفائها على زيادة الإمدادات.

وتراجعت أسعار النفط أمس مع تصاعد التوترات التجارية والمخاوف الاقتصادية في الأسواق الناشئة مما قوض آفاق نمو الطلب على الوقود، لكن العقوبات الأمريكية على إيران ما زالت تشير إلى تقلص المعروض.

وبلغ خام القياس العالمي مزيج برنت في عقود شهر أقرب استحقاق 72.57 دولار للبرميل، بانخفاض 24 سنتا أو 0.3 بالمئة عن الإغلاق السابق. وسجل خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي في العقود الآجلة 67.43 دولار للبرميل، متراجعا 20 سنتا أو 0.3 بالمئة عن التسوية السابقة. وقال تجار إنّ آفاق الطلب على النفط تضعف بسبب النزاعات التجارية المستمرة بين الولايات المتحدة والصين، إلى جانب المشكلة الاقتصادية في تركيا، والتي ربما تمتد إلى الأسواق الناشئة. ورغم حالة الحذر التي سادت أسواق النفط، كانت هناك عوامل حالت دون تكبد الأسعار مزيدا من الخسائر. فقد بدأت الولايات المتحدة تطبيق عقوبات جديدة على إيران، والتي ستستهدف قطاع النفط الإيراني أيضا بدءا من نوفمبر. وإيران ثالث أكبر منتج للنفط في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك).