الإثنين, 19 نوفمبر 2018

خادمة إثيوبية تقتل طفلة بطريقة وحشية في السعودية

الأربعاء 04 يوليو 2018 04:36 م بتوقيت مسقط

خادمة إثيوبية تقتل طفلة بطريقة وحشية في السعودية

 

 

أقدمت خادمة إثيوبية على قتل طفلة سعودية (12 عام)، وجلست تنتظر أن تأتي الشرطة للقبض عليها غير مبالية بالطفلة المضرجة بدمائها، ولا بأخيها الذي قامت بتسديد 14 طعنة له عندما حاول إنقاذ أخته.

وقال أحد أقارب المجني عليهم، إنه لم تحدث أي مشاكل أو توتر بالعلاقات بين الخادمة وعائلة المجني عليهم، وأنها كانت مستوفية جميع مستحقاتها المالية.

وجاء في التحقيقات أنه في يوم ارتكاب الجريمة قامت الأم كالمعتاد وقبل ذهابها إلى عملها حيث تعمل ممرضة بأحد المستشفيات القريبة، أوصت العاملة بالانتباه للطفلين، وأقفلت الباب بالمفتاح وخرجت لعملها، وقامت الخدمة بأخذ سكين في العاشرة صباحا وبدأت بطعن الطفلة نوال، فلما سمع أخوها صوتها أتى مسرعا لإنقاذها، إلا أن الخادمة قامت بطعنه 14 طعنة متفرقة بأنحاء متعددة من جسده، مما جعله يهرب منها ويختبئ بدورة المياه، ويتصل بوالدته ويخبرها بفعل الخادمة وقتلها لأخته، فقامت بالاتصال على الجهات الأمنية والدفاع المدني، وعادت الخادمة للطفلة نوال لتكمل طعنها حتى فارقت الحياة.

وما هي إلا دقائق حتى وصلت أم الطفلين ومعها اثنتان من زميلاتها لتجد ابنتها غارقة بدمائها وقد سددت لها طعنات بكل مكان من جسدها.. بالبطن والرقبة والصدر والرأس والظهر، أما ابنها فقد تم إسعافه إلى مستشفى، وحالتها النفسية صعبة جدا، حيث أجريت له عدة عمليات، منها استئصال جزء من الرئة والأمعاء، ولديه إصابة بالطحال، وكسور بالأضلاع وطعنات بالظهر والعنق، وطعنة بالحجاب الحاجز.